" صيصة" على شاشات السينما الايطالية

" صيصة" على شاشات السينما الايطالية

كتب - محمد عبد الوهاب
تبدو السينما الإيطالية هي الأقرب للسينما المصرية بانتهاجها للواقعية الجديدة، حيث الأفلام التي منغمسة في القضايا الوجودية وما يحدث ويؤهل للحروب مثل أغلب أفلام السينما الألمانية، أو في السحرية والتعمق في النفس البشرية كحال السينما الفرنسية، لكن أغلب أفلامها تركز على تطور الحال الاجتماعي ورصد كيف يعيش أفراد المجتمع في ظروفهم المختلفة.
وصل مصر وفد من التليفزيون الإيطالى قادما من روما فى زيارة للأقصر لتصوير فيلم تليفزيونى عن الحاجة " صيصة
 بدأت " قصة كفاح الحاجة "صيصة" منذ نحو 45 عاما، حيث توفى زوجها وتركها وهى حامل فى ستة أشهر فقررت العمل بعد أن أصبحت لا تجد قوت يومها لكنها لم تستطع ذلك بسبب العادات والتقاليد التى تمنع عمل السيدات بمهن الرجال فقامت بقص شعرها، وإرتدت
ملابسهم وبدأت تخرج للعمل بعد ان أنجبت مولودتها الوحيدة '' هدى'' حيث بدأت فى العمل بمصانع الطوب اللبن، وبعد سنوات من التعب عملت بمهنة ماسح أحذية بشارع المحطة بالأقصر حتى تم زواج نجلتها هدى والتى تعول 6 أفراد بعد أن اصبح زوجها غير قادر على العمل بسب مرضه فلم تجد '' صيصة'' أمامها إلا الكفاح من أجل ابنتها وأحفادها.
حيث وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي تحية خاصة إلى أمهات الشهداء المُكرمات، وكذا للأم المثالية المعيلة من محافظة الأقصر صيصة حسانين، والتي اضطرتها ظروف الحياة إلى التنكر في زي الرجال لمدة أربعين عامًا، مقدرًا تضحيتها وإنكارها لذاتها من أجل تربية أبنائها، مؤكدًا ضرورة العمل على تحسين ظروف أمهات مصر المُعيلات.
شارك هذا المحتوى فى
المشاهدات : 42 عدد التعليقات : 0 أضيف فى : 10/11/2016

إرسال تعليق

دخول برمجة :