لجنة اياد الخير تدين التفجير الإرهابى الأسود امام الكاتدرائية المرقسية بالعباسية

لجنة اياد الخير تدين التفجير الإرهابى الأسود امام الكاتدرائية المرقسية بالعباسية

كتب/ اكرم هلال
أدانت لجنة اياد الخير للتنمية الشاملة وحقوق الانسان في بيان لها اليوم الأحد 11 ديسمبر 2016، التفجير الإرهابى الغاشم الذى وقع امام الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وأسفر عن مقتل العديد من الأبرياء، بينهم سيدات وأطفال وإصابة العشرات وهم يؤدون الصلاة ويتعبدون إلى الله أثناء أدائهم القداس .مؤكدة تضامنها الكامل مع الأخوة المسيحيين من أبناء الوطن، وتعازيها للشعب المصرى ومواساتها لأسر الضحايا والمصابين.
وأكدت د/ سحر عبدالمولى رئيس مجلس الادارة : أن الحادث عمل إجرامي وتفجير شيطاني بشع يخالف كل القيم الدينية والإنسانية والأخلاقية، فهو نابع من أفكار متطرفة أصحابها خونة وأيديهم ملوثة بالدماء .
كما طالبت بسرعة تنفيذ أحكام الإعدام على كل من تلوثت أيديهم بالدماء وقتلوا الأبرياء، وكذلك الضرب بيد من حديد ضد أعداء الوطن .
كما وضح البيان أن الإرهاب الغاشم لن ينال من وحدة الشعب المصرى والرباط الذى يجمع بين ابنائه، وأن شعب مصر سيظل متكاتفاً في مواجهة كل مؤامرة تستهدف استقرار الوطن وسلامته، وكل فكر أو ايدلوجيا تنتهج الإرهاب الأسود لتبرير قتل الأبرياء وترويع المواطنين الأمنين.
شارك هذا المحتوى فى
المشاهدات : 70 عدد التعليقات : 0 أضيف فى : 11/12/2016

إرسال تعليق

دخول برمجة :