النائبه/ فايزه ..ايها العدو الجديد يجب عليك ان ''تقتلنا قبل ان تحكمنا''

النائبه/ فايزه ..ايها العدو الجديد يجب عليك ان ''تقتلنا قبل ان تحكمنا''

تابع : احمد ثابت درويش
نقلا عن صفحه النائبه فايزه محمود
بيان رقم«16» تعلن بذلك السيده النائبه/ فايزه محمود عضو لجنه الدفاع والامن القومى امين عام ذوى الاعاقه حزب مستقبل وطن كنا نظن انه قد اصابنا شئ من النضج السياسى بعد التجربه السياسيه والحزبيه التى اتت بنا الى مجلس النواب ولكن الحقيقه اثبتت غير ذلك بعد استماعنا الى خطاب فضيله شيخ الازهر وفخامه رئيس مصر عرفنا وتأكدنا ان هناك فى عقل الحكم المصرى ما ينزر بتغيرات وشيكه ولقد حاولنا ايضاح ذلك عندما كتبنا ان هناك خطر وشيكا يحيق بنا واوضحنا ان هناك توقعات بتحرك سعودى انفعالى عمليات ارهاربيه ظهور جماعات ارهابيه جديده اما وقد حدث ما توقعناه وننتظر حدوث المذيد فاننا نعلن بوضوح الاتى.. نحن نرفض تماما اى مبرر من اى مسؤل ايا كان لمحاوله ايجاد سبب او اسباب لا تتعلق بالقصور الامنى فى الاستراتيجيه الامنيه الاليات الامنيه الخطط الامنيه ومتابعتها وتنفيذها لن يقبل الشعب والذى انا احد ممثليه ان يخرج علينا احد جهابزه الامن ويحدثنا عن الوحده الوطنيه او النسيج الواحد او الفتنه الطائفيه الذين ماتو فى الكنيسه اليوم والذين ماتو فى كنائس مصر من قبل هم مصريين تماما مثل الذين ماتو فى المساجد والقطارات والعبارات وفى البحر......، وعندما تحدث الكارثه فان الارواح كلها تصعد الى اله واحد. المسيحيون المصريون هم نقطه الاتزان السياسى فى مصر. لن ينجح اى عدو فى المساس بهم. ولن تنجح ''انت''ايها العدو الجديد فى ان تنال منهم. انا ادعو كل شباب مصر الى التنسيق فيما بينهم عن طريق احزابهم او كياناتهم او انديتهم او اى تجمع لهم للذهاب فورا لكل كنائس مصر بكل مذاهبها ويقومو هم بحراستها.وفى التفجير القادم نموت معا كما عشنا معا.. اسمحو لى ان اذكركم انه وفى اثناء ثوره يناير انسحبت كل اجهزه الامن من كل مواقعها الامنيه وتمركزاتها وبقيت الكنائس والمساجد فى حراسه الاله الواحد والمصريين. مره اخرى ايها العدو الجديد يجب عليك ان ''تقتلنا قبل ان تحكمنا''
شارك هذا المحتوى فى
المشاهدات : 124 عدد التعليقات : 0 أضيف فى : 12/12/2016

إرسال تعليق

دخول برمجة :