العدل والتنمية ترصد حالة من الغضب لدى مزارعى القصب بمحافظات الصعيد بعد ارتفاع اسعار السكر بالاسواق

العدل والتنمية ترصد حالة من الغضب لدى مزارعى القصب بمحافظات الصعيد بعد ارتفاع اسعار السكر بالاسواق

كتب - تادى عاطف
رصدت منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان حالة من الغضب لدى مزارعى القصب بمحافظات الصعيد وعلى راسها قنا واسوان والاقصر وسوهاج لمطالبتهم برفع توريد سعر طن القصب الى 800 جنيه بعد ارتفاع اسعار السكر بالاسواق وهدد المزارعون بوقف توريد المحصول لعام
2016

وقالت المنظمة بحسب المزارعين ان تكلفة انتاج طن السكر لعام 2016 زادت الى الضعف نتيجة للارتفاع الكبير فى اسعار الاسمدة وكذلك تكاليف الانتاج من عمليات شحن للمحصول وهو ما يكلف المزارعون بسبب ارتفاع اسعار العمالة وتكاليف نقل المحصول حيث تتكلف تكالبف العامل الواحد لشحن المحصول بمقطورات شركة السكر حوالى 70 جنيه هذا العام اما تكاليف النقل بالجمال او اللوارى فلا تقل عن 150 جنيه وربما 200 جنيه

وقال المتحدث الاعلامى للمنظمة زيدان القنائى ان الشركة تستقبل في موسم العصير من مزارعي القصب أكثر من 275 ألف فدان قصب ومن يقوم بعمليات توريد الفدان الواحد ما يقرب من 10 أفراد منهم من يقوم بكسر القصب ومنهم من يقوم بنظافة المحصول ومنهم من يعمل سائق للواري نقل المحصول كما ان شركات السكر تتلاعب باوزان المحصول ولا توجد اى رقابة على عملية وزن المحصول بالشركة بعد استلامه من جانب مندوب شركة السكر

واضافت المنظمة ان عام 2016 شهد ازمة كبيرة بين البنوك وشركات السكر نتيجة تضخم مديونيات الشركات لدى البنوك ومنها بنك ابو ظبى وغيره من البنوك وذلك بسبب مديونيات الشركة لدى وزارة التموين ومستحقاتها التى وصلت الى2 مليار مما تسبب بازمة سكر هذا العام
شارك هذا المحتوى فى
المشاهدات : 75 عدد التعليقات : 0 أضيف فى : 29/12/2016

إرسال تعليق

دخول برمجة :