عاجل

الاقصريه حنان علي ورحلة كفاح ربع قرن وحوار لصدي مصر

الاقصريه حنان علي ورحلة كفاح ربع قرن وحوار لصدي مصر

قرأنا في الأيام الماضيه عن نماذج من السيدات الاقصريات
واللاتي كان لهن دور اجتماعي كبير في الحفاظ علي أسرهن وأولادهن بالرغم من صعوبة الحياه
ومنذ زمن بعيد عرفت السيده الصعيديه وخاصة الاقصريه بقدرتها الفائقه علي التحمل ومساندة زوجها والحفاظ علي أسرتها 
وذكر التاريخ العديد من هذه النماذج
واليوم ترصد صدي مصر نموذج آخر من هذه النماذج
الذهبية وكان الحوار مع ؟
حنان علي ابراهيم
السن ؟
٤٥ عام
الاسره .
ارمله .
ام لثلاثه وولد وبنتين
العمل
مشغل خياطه للسيدات
كيف بدأت .
كنت اعمل بمصنع عندما كنت اعيش في عين شمس بالقاهرة
وكنت اجمع القصاصات من اسفل الماكينات وبعد ذلك قرر العميد صبري صاحب المصنع ان يعلمنا وامر بذلك
وتعلمت وأصبحت اجيد الخياطه وبعد ذلك عملت بمصنع آخر حتي وصلت للإشراف
وكنت حينذاك اشتريت ماكينة خياطه وفتحت غرفه في شقتي وبدأت اعمل
انفصلت عن زوجي بسبب خلافات أسريه كباقي الأسر المصريه فعدت في عام ٢٠١٢ الي بلدي الأقصر منشاة العماري

حفاظا علي صغارها بعد ثورة يناير
بدأت في تطوير ماكينات الخياطه تزوجت من آخر وبعد عامين وافته المنية لتصبح هي العائل لثلاث أبناء
بدأت تعمل للإنفاق علي اولادها وسكنها حتي زوجت ابنتها
وحصل الولد علي مؤهل متوسط وتبقي الصغيره في التعليم
تفوقت حنان في حرفة الخياطه وبدأت تدرب فتيات وشباب

وبدأت تساعد كل فتاه في تعليمها لهذه المهنه الجميله
واغلبها بالمجان رأفة بظروف الفقراء
حنان علي بنت منشاة العماري الأقصر مثال يقتدي به للشباب والفتيات سيده لم تنتظر وظيفه او أعانه ولكن بدأت تسعي
وكان لها إصرار شديد في بناء كيان لها

محمد عبد الوهاب

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: