ثقافات وابداعاتقصص

الباحثة “التونسية سناء حميدات ” تحتفل بتوقيع إصدار كتاباها الأول (مركزية الهامشي في روايات الأديب المصري خيري شلبي)

الباحثة التونسية سناء حميدات … تحتفل بتوقيع إصدار كتاباها الأول (مركزية الهامشي في روايات الأديب المصري خيري شلبي) بمعرض الكتاب الدولي التونسي

كتب : أشرف كمــــــــــــــــــــــــــــــال

بحضور عدد من الناشطين في الحقل الأدبي والثقافي ، وبجناح دار المنتدى للثقافة والاعلام بمعرض سوسة الدولي للكتاب بدولة تونس ، تم تنظيم إحتفالية كبري لحفل توقيع كتاب( مركزية الهامشي في روايات الأديب المصري خيري شلبي ) للأديبة والناقدة سناء حميدات وهو اول مؤلفاتها .

وقد اختارت الباحثة التونسية سناء حميدات ، ان يكون دراسة نقدية لواحدة من اهم روايات الأديب المصري الكبيرخيري شلبي، وقد لفت حفل التوقيع انتباه عدد هام من زوار معرض الكتاب وتم بحضور الاديب والناشر كمال حمدي ، صاحب دار المنتدى الاستماع إلى عرض قدمته صاحبة الكتاب الأستاذة سناء حميدات حول ظروف تأليف هذا الكتاب ومضمونه واسباب إختيار موضوعه .. وتلا هذا العرض نقاش ثري حول الكتاب ومسيرة المؤلفة وآفاق نشاطها الادبي والثقافي..

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏11‏ شخصًا‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

وأشارت الباحثة والناقدة التونسية (حميدات ) خلال كلمتها عن الكتاب بالحفل ، والذي جاء بعنوان “مركزية الهامشي في روايات خيري شلبي ، موال البيات والنوم أنموذجا” هو عنوان أول إصدارات لها في النقد الأدبي الحديث، وأن الكتاب يحتوي علي مائتين وأربعين صفحة ، ةيقدم قراءة نقدية استقصائية تتبع فيها الباحثة كل ما هو مهمش صار بفضل الروائي مركزا مشعا وبارزا ومن حوله تحيك القصة خيوطها.

ومضيفة (حميدات ) أن الكتاب يتوزع الكتاب على ثلاثة أبواب حاولت من خلالها ، أن تركز عملها على أهم ملامح مركزية الهامشي في الرواية، وذلك بتسليط الضوء على النصوص الموازية أو العتبات النصية من عناوين وعناوين فرعية وإهداء وتصدير وتذييل وهوامش.

وهي وإن مثلت جزءا لا يتجزأ من النص, فإنها صارت مع الباحثة نصوصا مستقلة بذاتها حاولت من خلالها أن تسطصفي ملامح متن النص من خلالها. فكانت العتبات بذلك بمثابة القناديل أو المصابيح التي تنير عملية القراءة وتمهد لها. وهذه العتبات وإن بدت عنصرا مهمشا في الدرس الأدبي العربي على وجه الخصوص الى زمن ليس ببعيد, الا أنه يحتوي شحنات دلالية ومعنوية رهيبة الشخصية القصصية التي هي امتداد لشخصيات واقعية يعج بها المجتمع المصري.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏6‏ أشخاص‏

وقد حاولت الباحثة استقصاء ملامح الشخصيات التي تعاني من التهميش والإقصاء وسعيها لبلوغ المركز والظفر بأسباب العيش الكريم. لتخصص الباب الثالث لدراسة ملامح الفضاء الذي تتنقل فيه الشخصية ساعية لإثبات ذاتها وتأمين عيش مستقر وآمن. فضاء يسمح للبطل بأخذ القسط الكافي من الراحة ليتمكن من الكتابة.
وقد جرى وصف الفضاء من قبل خيري شلبي بدقة عالية وطرافة غير مسبوقة، تشعر وأنت تقرأ موال البيات والنوم أنك تتجوال في شوارع القاهرة ومحطاتها وأزقتها ومسارحها ومبانيها الشاهقة والتي تحكي بدورها قصة عناء وصمود، وقد خصصت الباحثة الباب الثاني لدراسة اراء النقاد

وتعد السيرة الذاتية ل(سناء حميدات) ، استاذة وباحثة في الأدب الحديث بالجامعة التونسية ،متحصلة على الأستاذية في اللغة والآداب العربية من كلية الآداب بصفاقس سنة 2009 ، متحصلة على الماجستير في الأدب الحديث كلية الآداب والعلوم الإنسانية بصفاقس سنة 2012 ، عضو وحدة الدراسات السردية بكلية الآداب والفنون والإنسانيات بمنوبة ، رئيسة الجامعة الوطنية لجمعيات أحباء المكتبة والكتاب بالغريبة .

موظفة بوزارة الشؤون الثقافية سلك المكتبات العمومية ،نشرت عشرات المقالات بمجلات أدبية وثقافية تونسية وعربية ، نشرت عدة حوارات مع أعلام الثقافة والأدب في العالم العربي مثل جمال الغيطاني وأمير تاج السر وسعود السنعوسي وواسيني الأعرج وخيري شلبي وغيرهم كثير ، مشاركة في عدة ندوات وملتقيات خاصة بالأدب والثقافة بتونس وخارجها

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

الوسوم

محمد عبد الوهاب

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: