الشعر

{ثقافة التطنيش} بقلم الشاعر {عبد العظيم كحيل}

{ثقافة التطنيش} بقلم الشاعر {عبد العظيم كحيل}

{ثقافة التطنيش}

أصبنا بفيروس
{ طَنَش}
فيروس فتّاك خطير 
في مجتمعنا تفشى…
عوارضه بَلادَة الحِس
واللامبالاة
يصيبُ
ادمغتنا بالإسْهَال
فنُصَاب بالتِّجْفاف
الفكري

الإسْهال
مَكان خروجه معروف؟ …
وإسهالنا جرى
في الدماغ
كُل ما يصيبنا لا يهمنا!
نحن امة فقدتْ
الاحساس بالآلم
” صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ
فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ ”
أمة فقدتْ بُوصَلَتها
ترى الوجوه شاحبة
نظرات غاب عنها بريقها
كأنها خُشُبٌ مُسنّـدة
أصنام رُبوت يحركها
هياكل صور متحركة
نفوس ماتت نخوتها
تشق سيرها مُخَدَرة!

بزور الخشخاش
نمت فى ادمغتها
جذورها نَبَتَتْ
في جيناتها
حفرت في وجدانها
قَتْل وتشريد وإخْضَاع
أماتوا نفوسنا بإذلالها
سياسة كيّ الوعي
ثقافة الضياع …
ضياع ثقافة الأمة
وهويتها

هذا من صناعة عدونا
وماذا عن ابنائنا
من بني جلدتنا؟!
ناضلت الاجداد والآباء
ثورات قامت
بملايين الشهداء…
أخرجنا جيوش الأعداء
ظنوا بطيب قلب
قد انتصرنا
وما أُخفيَ
كانت الطَامَة الكبرى
صنعوا لنا رجالاً أبطال
انتصارات وهمية
اخرجوا لنا عُملاء
جرت الاتفاقات
وعقدت الصَفَقات
وصفقت الجماهير الغَفَيرة
للجنرالات المَأجورة
ادمغتهم مغسولة

تحول المَبْوَلَاْن
الى ثقافة
نَتَعَبَد بها
نُنْشِدُ أناشيدها
نطوف عُراة الفِكر
سبيلنا في مجارينا
كان خَشْخاشُنا
مِنْ أعدائنا
واليوم خَشْخَاشُنا
مِنْ أولادنا
من بني جلدتنا
قَتلٌ وظلمٌ
وقهرٌ واستعباد…
للأسف مصير
أُمتنا بيد أعدائنا
وتبقى ثَقَافتنا للمَبوَليْن…

الوسوم

صدى مصر

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: