مفالات واراء حرة

جيهان الشبلى : تكتب …. بسمع صوتك ياأمى

إشتقت إليكى ياأمى

جيهان الشبلى : تكتب …. بسمع صوتك ياأمى

 
 
واحشنى صوتك ياأمى وواحشانى كل حاجة فيكى صوتك …. ضحتك … حضنك ….. واهمهم دعواتك !!!!!
 
حضنك غاب عنى وغابت شمسى منى بسمع صوتك بكل لحظة وبدعيلك بكل همسة كان نفسى من عمرى أديلك ومن حنانك أستكفى وحشتينى ووحشتنى كل حاجة فيكى إبتسامتك … حضنك …دعوتك … خوفك علينا … وسهرك طول الليل لرحتنا بجد وحشتنى كل حاجة فيكى وأعلم أنكى لست بيننا الآن “ياأمــي”.. ولكنك ما زلتى نبض قلبي وأجمل حديثي وأحلى أيام عمري..
 
يااااااااااااااااااااااأمى كلمة بتنهيده إحساسها صعب وكل ما بسمع صوت امى بتألم أكتر لانى بجد بدأصوتها يوحشتنى ألم يعرفون يأمى أنك نبض حياتى ومنذ أن فارقتى الحياة نبضى توقف ياليت يأمى يرجع نبعض حياتك ليكتمل نبض حياتى وينبض وتعود لى الحياة …منذ أن فارقتى الحياة يأمى لم يعد النور لحياتى وفارقت الإبتسامة شفاهى وإن ضحكت فهمى ضحكة مرسومة وليست محسوسة ‏و إن كان لـ : الرحّيل مقيّاس وجع فـ رحيل أمي قد إستنفذ جميع الأوجـاع .
 
 
عساك فى الجنة يانبض قلبى ياروحاً إشتقت لها كثيراً … فلا تفارقى مخيلتى رحمكى الله يأطهر روح ياأحن البشر وأجمل ما صنع ربى فكل ذكرة تتعلق بكى ينبض قلبى لها فهى أجمل ذكرياتى وكل تفاصيلك ترفرف من حولى وكأنكى موجودة وأكثر ولكن لا أعرف مدى إشتياقى لكى مع العلم بأنكى دائماً بجوارى فهل هذا هو قضاء الله الذى فارقنى عنك فأن كان هو الموت فاللهم لا إعتراض على أمرك ياالله .
 
وأتاحت لى الفرصة أن أكتب عنك بالتاريخ يوماً أنك أسهمتى فى ثباتى وثبات أخوتى وفى حبنا لبعضنا البعض وبقيتى شامخة كجبل صامد فهنيئاً لكى يأمى فنحن لا ننساك دوماً مثلما أنكى لم تنسينا يوماً تنفس وجعا …. ياأمى ويسألنى غريب ما بالك ……….وقريب لا يبالى ……….وانا وحدي هنا أعاني….أشتقت لضمتك ووضع يدكِ فوق رأســـــــــــــي وما بين هذا وذاك شهقة بكاء تختلع صدري من مكانه .
 
رحم الله من كانت تضحك وتبتسم بيننا ثم ذهبت لتلاقي ربها ، اللهم ارحم من غابت عنا غياباً أبديا ، اللهم ابعث لها نوراً إلى يوم يبعثون فمهما تحدثنا عن الام لا نوفها حقها الله يرحمك يا اغلى الناس انت حياتي وعمري وجنتي اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يجعلك سيدة من سيدات اهل الجنة ويرزقك الفردوس الاعلى وجميع امهات المسلمين اللهم اجعل أمي من المقربين ومن أصحاب اليمين في جنات ونعيم .
 
 
 
 

الوسوم

جيهان الشبلى

كاتبة صحفية - رئيس التحرير التنفيذى لموقع صدى مصر عضو مجلس ادارة الجريدة الورقية ازاول مهنة الصحافة إما منطوقة أو مكتوبة، وعمل الصحفي هو عشقى بجمع ونشر المعلومات عن الأحداث الراهنة، والاتجاهات وقضايا الناس وعمل ريبورتاجات اهتم بجميع الاحداث التي تدور في مجتمعنا "جيهان الشبلى"

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق