مفالات واراء حرة

حـب الـــوطن لـيس مجـــرد كــلام

حــــــــــــــب الـــــــــــوطن لـــــــــــيس مجـــــــــــــرد كــــــــــــــــلام

كل شخص منا في اي بلد عربي او اجنبي يحب ويعشق وطنة وهذا حق وواجب بنفس الوقت
ولكن للأسف الوطنية عند المواطن العربي معدومة وان كان الشخص العربي يحب وطنة ويعشقه من خلال القلب والروح والمشاعر
ولكن تبقى وطنية العربي ناقصة وغير مكتملة وان كان غير متعمد لهذا النقص و التقصير ولكن طبيعة التخلف العربي تجعل المواطن العربي يحب وطنة مجرد كلام لأن الوطنية لها اصول وثقافات وليس مجرد كلام ومشاعر وجدانية فقط
لذا فأن اصول الوطنية الحقيقية تكمن في عدة اصول واهمها هي
الشعور بالمسؤولية تجاه الوطن والحفاظ علية ك الاسرة في البيت من خلال عدم البحث عن المصالح المادية لشخصك فقط في اي وظيفة خدمية لوطنك والبحث عن اكمال مصالحك الشخصية دون الاهتمام بالعمل الجدي للوطن من خلال الوفاء لوطنك واكمال واجباتك الوظيفية تجاه وطنك من اجل بناء وطن حظاري متقدم علميا وثقافيا وسياسيا لان البحث عن اهتماماتك فقط واملاء غرائزك دون الالتفاف للوطن معناة خيانة للوطن لان التقصير في الواجبات هو هدم مستقبل وطنك او تأخره اقتصاديا وسياسيا وعلميا وثقافيا
وهناك امور كثيرة لا يسعنا ذكرها بالتفصيل ولكن اختصارا يجب على كل مواطن عربي ان كان فعلا يحب وطنة ان يقومه ثقافيا وعلميا ويحافظ على ممتلكات الوطن سواء في الشارع او الدوائر الرسمية او المدارس والجامعات والمستشفيات وان يجعل له ثقافة العقل والروح والذوق الراقي في كل مجالات الحياة
مثلا الحفاظ على نظافة المدينة من خلال وضع الاوساخ في مكانها المخصص وكذلك كل بيت يجعل من ساحة بيتة الخارجية نموذجا في النظافة او زرع الازهار والحديقة الجميلة او تنظيف رصيف بيتة وكذلك المحلات التجارية وساحات وقوف السيارات والدوائر الرسمية والمدارس والجامعات والمستشفيات وكل شبر من ارض المدينة ان يتحمل كل شخص تنظيف وتجميل الساحة الخاصة به وامام بيتة او محلاته التجارية وغيرها وقتها تكون المدينة راقية جميلة حضارية تجعل موظف البلدية لا يحتاج ذلك العناء لتنظيف الشارع او المدينة ووقتها تكون وطنيا حقيقيا تحب بلدك وغير ذلك انت شخص لا تحب الوطن بل خائن لوطنك دون ان تشعر بتلك الخيانة
كذلك الحفاظ على الوطن في التظاهرات وعدم حرق الدوائر واغلاق الشوارع وتوقف مسيرة الحياة في المدينة وخلق الرعب والخوف للمواطنين وهذا موجود في كل الوطن العربي وللأسف الشديد بسبب التخلف والهمجية والتأخر الثقافي العلمي مما يخلق دمار للوطن وخسائر للممتلكات والارواح بشكل همجي بربري
وهذه خيانة كبرى للوطن ايضا بل هي انعدام الوطنية والانسانية للمواطن العربي
ناهيك عن امور اخرى وجرائم عربية ضد الوطن من خلال سرقة المليارات من الاموال التي تصرف للحكومات والشركات لأجل بناء المدن والمرافق الخدمية والسياحية للوطن حيث تتم سرقة تلك الاموال وعدم تنفيذ المشاريع العمرانية والخدمية للوطن او القيام بعمل رخيص متدني يوشك على السقوط بسبب ردائه العمل
وهذه اكبر خيانة وطنية بل اجرام بحق الوطن الحبيب الغالي
اذا الذي ينظر الى التطور العمراني وناطحات السحاب والابراج والاتصالات والخدمات الراقية المتقدمة في كل مجالات الحياة والنظافة والتطور الحضاري والثقافي لدول أوربا يدرك تماما وبدون نقاش مدى الوطنية الحقيقية الى الدول المتقدمة أوربا وامريكا
ويدرك تماما مدى الخيانة وعدم حب الوطن ومدى الانحطاط الثقافي والعلمي والتربوي للدول العربية ويدرك تماما ان الوطنية العربية لا اصل لها ولا جذور وهي مجرد كلام ومشاعر باهتة خداعة مالم ترتقي الى العمل الجاد

والاسلام يقول حب الوطن من الايمان * اذا لا ايمان للعرب بقدر ايمان الدول المتقدمة
والاسلام يقول النظافة من الايمان وليس هناك قياس لنظافة مدن أوربا بمدن الدول العربية *
اذا لا ايمان للعرب بقدر ايمان الدول المتقدمة
وهذه حقيقة لا غبار عليها ويجب الاعتراف بها وان كانت مره
لذا من يحب وطنة يجب ان يقوم بتلك الواجبات الوطنية التي ذكرناها آنفا لأجل التقدم العربي الثقافي السياسي
وغير ذلك اقول كل من يدعي الوطنية من الدول العربية انت كاذب مالم ترتقي الى المسؤولية الوطنية الحقيقية لأخراج الوطن العربي من دهاريج الظلام والتخلف والى الأبد

الوسوم

صدى مصر

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: