مفالات واراء حرة

“ستات أخر زمن “..خالد محمد الحميلي 

ستات أخر زمن 
خالد محمد الحميلي 
عندما تمشي في احد الشوارع التي يسكنها الصمت وابواب المنازل مغلقة وعقلك مشغول ببعض امور حياتك وتسمع صوتا يملئ سكون الشارع الهادئ كبركان انفجر فيزعجك الصوت و يقطع حبل افكارك وتسمع صوت أمرأة تسب رجلا بابشع الالفاظ ويدها تصل الي ملابسة فتمزقها وهو في سكونا تام وكأنه في ذهول مما يحدث له او تحول من انسان الي قطعة من حجر حفرت بيد فنان علي شكل يشبة البشر وعيون الرجل تنظر الي المرأة بتعجب غريب ومع ارتفاع صوت المرأة تفتح ابواب منازل الجيران ويهرولون الي منزل جارتهم محاولين نزع يدها عن رجلا لم ينطق لسانة حرفا من حروف الكلام وظننت انه اصم واذا بشخصا ينهر السيدة ويقول لها عيبا عليكي ما تفعلينة بزوجك فصدمت عندما علمت انه زوجها ومضيت في طريقي ولم انتظر حتي لمعرفة اسباب تلك المشاجرة فيكفي جرما ما فعلتة هذة المرأة بزوجها ان تحاكم في اكبر ميادين البلدة فهي جعلت منه شبح رجل لا انسان وحدثتني نفسي عن ما يحدث من بعض النساء في هذة الايام وكيف أصبحن بكل هذا الجبروت والطغيان وأصبح بعض الرجال كقطع اثاث في المنزل لا يستطيعون ان يتخذوا قرار الا بعد مشورة المدام ولو حدث يوما و تجرء احدا منهم وارد ان يكون سي السيد او عنتر ابن شداد فسينول عقابا لم يحصل علية حتي من والديه وهو طفلا صغير وتدبر له المدام عقابا مناسبا لم فعلة من جرم كبير فلا طعام ولا راحة بال في منزله حتي يعود ويعدل عن قرارة الذي لم توافق علية سيدة البيت صاحبة سلسلة كيف تربين زوجك من جديد وتجعلينة بين اصبع يديك كخاتم من حديد فيعود الرجل مرة الي الي ما كان علية وتعود منصة الحكم الي زوجتة ويعود هو لموقعة مجرد زوج المدام

ماذا حدث في مجتمعنا فقد اصبح الرجال غير قوامين واصبحت النساء تفعل ما تريد فارتفعت نسب الطلاق بسبب ان الحموات تريد تربية ازواج بناتهم من جديد فتريده مطيعا لا يطلب من ابنتها شئ واولهم ان تقطع صلته باهلة وان يفعل ما يؤمر به وكأنهم اشتروه من سوق العبيد فمن الرجال من يقول سمعا وطاعة ومنهم من يقول الطلاق هو اسرع وسيلة للخلاص من هذة العصابة واصبح المجتمع يعاني من ازمات بين الرجل والمرأة تصل الي حد الكراهية فهل تعود المرأة الي طبيعتها وانوثتها ام ستظل تأخذ مكان الرجل وتفعل ما تريد فبافعالهن اغلقت قلوب الرجال ولم يعد يسكنها الوئام واصبح الرجل وزوجتة يعيشون في بيتا واحد ولكن لا مودة لا حب لا حنان واصبحوا يعيشون غرباء كغربة صالح في ثمود

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

الوسوم

محمد عبد الوهاب

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: