تقارير وتحقيقات

صباح العدل وحوار بين موسي وربه – بقلم امانى ناصف

صباح العدل وحوار بين موسي وربه

قال موسي لربه
ارني العدل حيا رؤي العين
قال له ربه
أذهب عند النهر الجاري
وستراه حيا
ذهب موسي عند النهر وخبا بين سياج خضره لم يره احد
وبعد قليل
وجد شاب خلع ملابسه وسبح علي النهر حتى لم يره موسي مد البصر
وبعد قليل وجد فارسا يركب فرسا نزل وفتش ملابس الفتي ووجد ألف درهما في كيس فأخذ الكيس وركب فرسه حتى لم يراه موسي
وبعد قليل وجد حطابا يستريح علي حافه النهر حتي شرب وجلس علي حافه النهر
وبعد قليل خرج الفتي من النهر ولبس ملابسه ولم يجد كيس النقود
فذهب الي الحطاب يسأله ان يرد إليه كيس النقود
ولكن الحطاب أقسم أنه لم يسرقه ولم يصدقه الفتي حتي هدده بالقتل فاخذ عصا غليظه وضربه ضربه قويه علي رأسه حتي صرع في الحال وهرب الفتي
فغضب موسي غضبا شديدا
هنا سأله ربه
ماذا رأيت
قال موسي
رأيت الظلم بين
قال له ربه
بل رأيت العدل بين
قال موسي يعلم ربي مالاأعلم
قال له ربه
اما كيس النقود فقد سرقه والد الفتي من والد الفارس فأسترد الأين مال أبيه
واما والد الحطاب فقد قتل والد الفتي فقتل الفتي الحطاب وأقتص من أبيه
ياموسي ان الظلم ظلمات وعهدا لأنصفن المظلوم من الظالم وتلك الايام دول فيه يقتص المظلوم لنفسه وينصف
☝🏻
لا يكتمل صباحي ولا يزهو إلاّ بكم ..
لا يســــــــــعد قلبى دون أن أطرق أبواب قلوبكم لأطمئن عليكم ببعض الهمســــاااات ..
فلكم من حدائق وجداني أجمل الورود معطره بعطر المحبه لله..
هُناك أشْخاص لَو كَان بِوسعي أنْ أمْنحهم شَيئاً وَاحداً فِي هَذه الحَياة فَســـــــــأختار أنْ أمْنحهم القُدرة عَلى رُؤية أنْفســــــــــــهم فِي قَلبي ..

الوسوم

صدى مصر

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: