تقارير وتحقيقاتسياحة واثار

قرار وزيرة السياحة يثير غضب المرشدين السياحيين

قرار وزيرة السياحة يثير غضب المرشدين السياحيين

كتب – احمد فنجان

فى سابقه تعتبر هى الاولى من نوعها قامت وزيره السياحه رانيا المشاط مساء امس بتشكيل مجلس لتسيير الاعمال بنقابه المرشدين السياحيين لمده سته اشهرو جاء القرار صادما للمرشدين السياحيين لانه يكون بمثابه قبله الحياه لاحد المجالسه السابقه و الذى تم اتهامه باختلاس 2 مليون جنيه من اموال النقابه و التى تستوجب دفعها خلال ايام طبقا للقضيه المتداوله و بذلك الحكم سيتم تاجيل الدفع لحين تشكيل انتخابات اخرى مما يستوجب اعاده اجراءات التقاضى و المماطله فى دفع الاموال المختلسه
و قد عجت مواقع التواصل الاجتماعى بعبارات الشجب و السب و الضجر من جانب المرشدين السياحيين و خاصه ان الوزيره اختارت اعضاء المجلس الموقت ممن هم محسوبون على فريق المجلس الذى تم ادانته باختلاس اموال النقابه .

ما جاء ببعض الصحف نقلا عن اخبار وزارة السياحة

وزيرة السياحة تصدر قرارًا بتشكيل لجنة لتسيير أعمال نقابة المرشدين

أصدرت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، اليوم الأحد، قرارا وزاريا بشأن تشكيل لجنة مؤقتة لتسيير أعمال نقابة المرشدين السياحيين، برئاسة سمير محمد عبد الوهاب أنور، وعضوية كل من حسام زكريا سلامة ومازن ماهر سامي غبريال وسامح شفيع عمر يوسف وطارق فاروق إبراهيم. جاء ذلك انطلاقا من اهتمام الوزارة بالمرشدين السياحيين باعتبارهم أحد الأطراف الأساسية في منظومة السياحة، وحرصا منها على تسيير أعمال النقابة في إطار قانونى. ويأتي الهدف من القرار هو تولي اللجنة دعوة الجمعية العمومية للنقابة للانعقاد لانتخاب النقيب وأعضاء مجلس الإدارة، وتسيير أعمال النقابة وتصريف شئونها، وذلك في ظل انتهاء ولاية مجلس إدارة النقابة الحالي في شهر يوليو الماضى بانتهاء مدته وهي ثلاث سنوات. يذكر أن الدكتورة رانيا المشاط حرصت على تحديد مدة قصيرة لأعمال اللجنة المؤقتة وهى ستة أشهر من تاريخ العمل بالقرار أو لحين انتخاب مجلس النقابة الجديد، أي التاريخين أقرب، وذلك إدراكا من الوزارة بضرورة إقامة التوازن الدقيق بين قيام النقابة على شئونها وعدم التدخل في أعمالها وبين تحقيق الصالح العام وسير العمل بانتظام. وسبقت الدعوة لإجراء انتخابات مجلس إدارة نقابة المرشدين السياحيين في 24 يوليو الماضي، ولكنها تأجلت إلى 31 يونيو الماضي لعدم اكتمال النصاب القانوني للجمعية العمومية، إلا أنها لم تكتمل أيضا، ورغم مرور ما يزيد على سبعة أشهر لم تتم الدعوة مرة أخرى لانعقاد الجمعية العمومية للنقابة لانتخاب النقيب وأعضاء مجلس الإدارة، وهو ما دعا الوزارة إلى إصدار قرارها بتشكيل لجنة مؤقتة لهذا الغرض.

بيان واستنكار

تستنكر النقابة العامة للمرشدين السياحيين.

ما جاء ببعض الصحف نقلا عن اخبار وزارة السياحة ان الدكتورة رانيا المشاط وزير السياحة قد اتخذت قرارها بتشكيل لجنة لادارة النقابة العامة للمرشدين السياحيين .فى انتهاك للقانون المنظم لمهنة الارشاد السياحى والمعروف برقم 121 لسنة 1983.كذلك فى انتهاك صارخ للدستور المصرى والذى نص فى مواده رقم 76،77 والتى تنص على حرية النقابات واستقلالها وعدم التدخل فى قرارتها ولا يجوز حل مجالس نقابتها الا بحكم قضائى.
وايضا تخطى القرار الحقوق الدولية التى تنص على استقلالية النقابات المهنية.
بل اكد الخبر انه تم تعين مجموعة من المرشدين السياحيين بعضهم من ترشح على قائمة المرشح على مقعد النقيب والذى هو محال الى محكمة الجنايات فى تهمة الاستيلاء على المال العام ومجموعة من اصدقائهم والذين اعلنوا منذ فترة عن اعتزامهم استصدار قرار من الوزارة فى هذا الشأن محددين نفس الاسماء فى اشارة لاستطاعتهم ادارة الامور لصالحهم وفرض الاسماء التى يرغبون فى وجودها.
مما يؤكد المحاولة الجادة لتضليل العدالة خصوصا بعد اقتراب جلسة الحكم والمحدد لها 7 مارس القادم.
ويؤكد مجلس النقابة عدم اعترافه بهذا القرار اعمالا لنصوص الدستور والقانون.و هو تعدي صارخ على الدستور.
ثانيا معيار اختيار المجلس هو مجموعه تعادي النقابه بصرف النظر عن مصالح المرشدين
و احد اعضاء اللجنه ليس له الحق في التصويت اصلا بناءا على قرار مجلس التأديب و انه له سوابق بسب امهاتنا في الصعيد.
و الأهم انه قرار عقابي للنقابه بسبب موقفها في الدفاع عن زميلنا و لسعيها لضبط العوار الذي ينتاب المنظومه بسبب غرفه الشركات و سعي النقابه مؤخرا لالزام الشركات بأمر الشغل و باليوميه القانونيه.
وقد اتخذ مجلس النقابة قراره بعقد انتخابات اخرى فى شهر ابريل القادم كما ورد ذلك فى جلسة المجلس والتى عقدت فى اواخر العام الماضى 2018 مما يؤكد ان مجلس النقابة غير متمسك بوجوده فى عمل تطوعي فى فترة من اصعب فترات تمر بها النقابة المهنية.
وكذلك يؤكد المجلس عدم الرضوخ لمن ليس لهم شان فى ادارة امر هو حق اصيل للسادة اعضاء الجمعية العمومية للمرشدين السياحيين دون غيرهم.

الوسوم

صدى مصر

فريق من المحررين والمراسلين الاخباريين, والمحللين السياسيين مهتمين بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق