تقارير وتحقيقات

كارثة بيئية… تهدد حياه المواطنين بقرية الحبيل بالأقصر

كارثة بيئية بصحراء الأقصر الشرقية – تصاعد الأدخنة من حرق مخلفات مصنع الأسمدة العضوية.

كتب/ يوسف العريني

 

إستغاث  أهالي قرية الحبيل بمركز الأقصر بالدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان وأيضا  بجميع المسؤلين بوزارة الصحة  بمحافظة الأقصر ووزارة التنمية المحلية ووزارة البيئة ،

لإنقاذ قرية الحبيل من كارثة كبيرة لوجود مصنع الأسمدة العضوية وتدوير المخلفات   ,  مما نتج عنه إصابة اغلب أهالي القرية وأطفالها بأمراض مزمنة اقلها الالتهاب الرئوي من كثرة والأوبئة التي تفرزها الادخنه المتصاعدة من المحرقة الموجودة بالمستشفي.

في ظل الظروف التي تمر بها البلاد هناك أشخاص ينتهزون غياب الحكومة وغياب مقصود مع ادارة مصنع الأسمدة العضوية وتدوير المخلفات قامت ادارة المصنع بحرق المخلفات.

 

كارثة بيئية… تهدد حياه المواطنين بقرية الحبيل بالأقصر

 

مما نتج عنه تصاعد الادخنة حتي وصلت القري المجاورة المستشفي الحميات وشعر بها كل سكان الاقصر وقامت الوحدة المحلية لقرية الحبيل باستدعاء سيارات الحماية المدنية وشرطة النجدة وتم عمل محاضر ضد ادارة المصنع .

جدير بالذكر حياة المواطنين فى خطر مما اصاب  أهالي البياضية البغدادي والحبيبل ومنشآت العماري بحالة من الاختناق من رائح الإدخنة كل يوم , بخلاف شكاوي مرضي الحميات ومرافقيهم ومكتب بيئة الاقصر ليرى ولا يسمع .

 

كارثة بيئية… تهدد حياه المواطنين بقرية الحبيل بالأقصر

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏سحاب‏، ‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: