الأخبارمفالات واراء حرة

محمود عبد العزيز : فترة حكم الرئيس السيسي شهدت انجازات لم يسبق لها مثيل

محمود عبد العزيز : فترة حكم الرئيس السيسي شهدت انجازات لم يسبق لها مثيل

 

كتب علاء- حمدي

 

استضاف برنامج ” شارك ” بالفضائية المصرية والذي تقدمه الاعلامية المتميزة و المتألقة / مني عبد الغفار ، الدكتور محمود عبد العزيز – منسق الاتصال السياسي والامن القومي ورئيس لجنه الشباب بمؤسسة القادة للعلوم الإدارية والتنمية وعضو الهيئة العليا بالمؤسسة وعضو الهيئة الاستشارية العليا بمؤسسة عدالة ومساندة وعضو منتدي الصفوة بهدف المشاركة في ذكري ثورة ٣٠ يونيه حيث مرور 7 سنوات من حكم فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي وتحديه الصعوبات والتحديات التي واجها خلال هذه الفترة والانجازات التي تمت علي ارض الواقع في مختلف القطاعات وعلي كافة المستويات في الدولة حيث ان الحلقة تجاوزت حاجز ٣مليون مشاهدة .

وقدم محمود عبد العزيز التهاني في بداية حديثه الي الشعب المصري والقيادة السياسية بمناسبة الاحتفال بذكري ثورة 30 يونيه والذي وصفها بانها ثورة شعب سطرها التاريخ حيث انها ملحمة وطنية قام بها الشعب بهدف أن تكون مصر جديدة وإن الرئيس عبد الفتاح السيسي أخذ على عاتقه مسئولية إعادة بناء الدولة منذ تسلمه مقاليد الحكم منذ عام 2014 حيث تم إنجاز حوالي 25ألف مشروع قومي خدمي تنموي على أرض الواقع بقيمة تجاوزت 4تريليونات جنيه لافتا إلى أنه في الفترة من يوليو 2014 حتى ديسمبر 2019 تم إنجاز حوالي 16 ألف مشروع تنموي وخدمي بتكلفة 2.2 تريليون وجاري العمل على تنفيذ تسعة آلاف مشروع جديد بقيمة 2 تريليون جنيه؛ مما يؤكد أن مصر تسير على الطريق الصحيح في التنمية في وقت قياسي بعد أن كانت على حافة الانهيار الاقتصادي.

واكد عبد العزيز الجهود المبذولة من الدولة من اجل النهوض بمصر في مختلف المستويات والقطاعات حيث ان مصر شهدت في الفترة الاخيرة انجازات لم يسبق لها مثيل علي ارض الواقع وان عام 2016 خصصه فخامة الرئيس للشباب حيث قال ان عام 2016 هو عام الشباب وقام بتدشين البرنامج الرئاسي للقادة وانشاء الاكاديمية الوطنية للتدريب والتأهيل وتدشين مبادرة ضمت شباب الحزبي المستقل في اطار التنسيقية لتكون فيها حوار هادف لابراز نتائج ومشاركة فعالة للشباب وبالتالي تبلور ذلك في تولي السادة المحافظين ونواب المحافظين من الشباب كما ان دستور 2015 الشباب مثل فيه 32 % فهذا يدل علي شراكة حقيقية علي ارض الواقع وان جميع وزارات مصر اليوم يشغلها الشباب كما ان السيدات لها نصيب كبير في التمثيل الوزاري .

وأشاد عبد العزيز في حديثه لبرنامج (شارك) بدور جميع وزارات الدولة على ارض الواقع ووجه الشكر للسيد وزير التنمية المحلية والسادة معاونيه وكذالك السيد اللواء وزير الداخلية لما قامت به خلال ازمة كورونا حيث قامت بتطبيق روح القانون قبل نصه ووجه لها الشكر والتقدير علي الجهود المبذولة من رجال الشرطة حرصا منهم علي صحة المواطنين وحمايتهم من جائحة كورونا المستجد .

كما وجه الشكر والتقدير الي وزارة البترول لتوفير اسطوانات الغاز الخاصة بأنابيب البوتاجاز المنزلي والتجاري وجميع خدماتها للمواطنين في كافة محافظات وهذا حدث جديد لم يحدث قبل ٢٠١٤حيث ازمات البوتاجاز والطوابير واستطاع السيد وزير البترول تحويل ازمة كورونا من محنه لمنحة من خلال توجيهاتة للقائمين بالعمل بشركة اسطوانات البوتاجاز التى قامت بدورها الرائع من خلال التواجد في جميع ربوع ونجوع مصر وعلى مستوى عالي من السفتي مما كان له اثر بالغ في الحد من انتشار الفيروس.

كما وجه الشكر لجيش مصر الابيض الذي خاض حربه ضد فيروس كورونا المستجد بكل شجاعة وتضحية من اجل صحة وسلامة الشعب المصري دون اي تقصير او تاخير لتقديم الخدمة الطبية المناسبة لمرضي فيروس كورونا ووجه رسالة خاصة الي قواتنا المسلحة المصرية والتي لا تهاون لحظة للدفاع عن حدود مصرنا الغالية في حربها الشرسة ضد اعداء الوطن سواء بالداخل او الخارج وتطهير تراب مصر من دنس الارهاب والوقوف علي مواجهة اي خطر يهدد الامن القومي المصري .

وكذلك وجه الشكر للنائب غاده عجمي عضو مجلس النواب عن المصريين في الخارج علي سرعة استجابتها للطلبة العالقين بالخارج رغم مرضها الا انها تفاعلت مع الموقف حتى تم ادراج اسماء الطلبة علي قوائم الوصول لأرض الوطن.

وأكد أن منظمات المجتمع المدني شاركت أيضا في مجابهة جائحة كورونا ومساعدة الجيش الأبيض في دفاعه ضد الفيروس, وذلك من خلال حملات التوعية التي جابت القرى والنجوع لتعريف الناس بمخاطر الفيروس وكيفية تجنبه والتعامل معه وتطهير المنازل والشوارع بالتعاون مع المحافظات, مؤكدا أن مؤسسة القادة للعلوم الإدارية تضم حوالي 500ألف متطوعا من الشباب لديهم العديد من الأفكار البناءة التي تسعى لرفعة الوطن وتنميته.

وأوضح رئيس لجنة الشباب بمؤسسة القادة للعلوم الإدارية والتنمية أن مؤتمر الشباب الأخير اهتم بالتركيز على التحول الرقمي ودور التكنولوجيا في بناء المجتمع وتوسيع مدارك الشباب, وهو ما كان بمثابة نظرة استباقية لكيفية استغلال التكنولوجيا في استكمال البناء والتنمية بالدولة حيث يمكن إقامة المؤتمرات والندوات وإدارة الأزمات عن بعد, إلى جانب السير بخطوات واثقة نحو التنمية المستدامة وهو ما يبدو واضحا في مجابهة الدولة لوباء كورونا,بالإضافة إلى افتتاح العديد من المشروعات التنموية والاهتمام بالعنصر البشري الذي يعد سببا في نجاح أي دولة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: