مفالات واراء حرة

هــــــيا بــــنا مـــــعا مع الاســـــلام الحـــقيقي 

هــــــيا بــــنا مـــــعا مع الاســـــلام الحـــقيقي 
(الجزء الثالـــــــــث )

أحمد ذيبان أحمد

كما نوهت في الجزء الثاني عن الفتاوى لبعض علماء الدين وليس الكل وخصوصا الفكر الوهابي وعندما اقول الفكر الوهابي لا اقصد الامتثال الى جهه بسبب روح طائفية ضد جهه دينية اخرى
ولكن اقول الفكر الوهابي من باب الحق والتاريخ لان اصل وانتماء هذا الفكر ليس اسلامي انما جاء من اصل الجاسوس البريطاني الصهيوني مستر همفر الذي خلق وكون هذا الجسم ودسوة على شكل مرض سرطاني في جسم الاسلام ولقد اختاروا السعودية كونها موقع المركز في الاسلام لان مركز الاسلام هو في مكة المكرمة وان اتجاة المسلمين في العبادة هي مكة المكرمة وان قبر الرسول الكريم والخلفاء الراشدين هو في مكة المكرمة لذا تعتبر مكة المكرمة هي مركز القلب للخلية الاسلامية
وفي التخطيط والنظريات العلمية الصهيونية اليهودية تقول ان القضاء على مركز الخلية سواء كانت دولة او مجتمع او عائلة او شركة معناة نهاية هذا الهيكل مهما كان صنفه لان المركز هو قوة ووجود الخلية
لذلك قامت كل من بريطانيا وبمشاركة امريكا واسرائيل بأرسال جاسوس بريطاني عام 1710 ميلادية وهو مستر همفر لتكوين الجسم الوهابي في وسط الجسم الاسلامي وهذا الجاسوس اتقن اللغة العربية وسافر الى تركيا واتقن اللغة التركية وحصل على الجنسية التركية وسمى نفسة الشيخ سليمان ودرس في مدارسها الاسلامية واختار تركيا كي لا يشك احد به بسبب لهجته المكسرة كونه بريطاني الاصل وعندما تكون لهجته مكسرة فيكون الامر طبيعي لأنه تركي اسلامي
وسبق ان تكلمت عن تاريخ ونشات الوهابية لسبع اجزاء وان شاء الله القادم سأكمل باقي الاجزاء
فقام الجاسوس مستر همفر للسفر للعراق لبث سمومه في وسط الجسم الاسلامي توجه الى الموصل ولكن لم يجد استقبال من علماء الموصل وتوجه الى بغداد ولم يجد استقبال من بغداد واستغربوا اهل بغداد فتواه التي تفتي بتكفير المسلمين وقتلهم مستند بأحاديث لأبن تيمية منها احاديث موضوعة ومنها محرفة ومنها تم تغيير معناها وشرحها الى معنى مغايير تماما للحقيقة
وعندما يأس من عاصمة العراق بغداد توجه الى جنوب العراق في محافظة البصرة ولم يجد مأوى واستقبال له ايضا مما اضطر ترك العراق وسافر الى السعودية والسعودية هي هدف اسرائيل الاول وامريكا والصهاينة لبناء الكيان الوهابي الصهيوني كونها مركز الجسم الاسلامي مستغلين بذلك الجهل والتخلف السعودي لأنها كانت عبارة عن بدو وفكر بربري بعيد عن الحضارة وليس فيها معالم الحضارة سوى مكة والمدينة وتختلف عن العراق ومصر وليدتا التاريخ القديم والوسيط والحديث
وسافر الجاسوس البريطاني مستر همفر الى السعودية تحت اسم الشيخ سليمان التركي وكان ذو وجه ابيض وعيون زرقاء ولحية شقراء ترى في وجهه الجمال ليرسم للمقابل انه شيخ اسلامي ذو رسوم ايمانية يعجبك كلامة و الحديث معه وتجد الطمأنينة وروح الايمان عنده بينما هم لا يعرفون ان هذا الجمال كونه بريطاني والبريطانيين اشكالهم واجناسهم تكون جميلة وبيضاء
وهم لا يعرفون انه جميل الوجه لكنة قبيح القلب والروح لانة جاء بلباس الاسلام والايمان ولكنة يحمل في جعبة ابر تحمل جرثومة سرطانية بأسم الاسلام يريدون ان يدسوا سمها ومرضها في جسم الاسلام وتحقق لهم ذلك ونجاح تلك المهمة وخططهم اليهودية تم تنفيذها على ايدي التكفيريين وعلماء الدم والتكفير وغيرهم من اعداء الاسلام
فأول خطة حرب قام بالسير بها الجاسوس البريطاني مستر همفر ضد الاسلام وتشوية سمعته هي
خطة الاسلام الشكلي المتشدد وهذة الخطة لاتزال تسير الى الأن وعلى قدم وساق بل هي المنهج الاساس للوهابية
وتنص الخطة على النظر للأسلام بمنظاره الشكلي وليس الروحي الرباني العميق ومثال ذلك
عندما نزلت آية قتال مشركي قريش بسبب ما اصاب من ظلم وقتل للمسلمين من قبل قريش \ وهذ هو تفسيرها الروحاني الرباني على مكان وزمان معين ومحدد اختص في زمن مضى منذ 1400 سنة وهي قتال المسلمين ضد كفار قريش

بينما الوهابية ينظرون الى منظارها الشكلي الى الايه القرآنية ويفسرون على الزمن الماضي والحاضر وعلى تفسير دائم السير وليس في مقصدة الصحيح ويقولون انه يجب القتال للناس حتى باقي الديانات الغير مسلمة ويكفرونها ويحللون قتالها
لذا كثر القتل والتخريب في مجتمعنا الحالي وباسم الأسلام
الى هنا اكتفي وسأكمل الموضوع في الجزء الرابع القادم بأذن الله تعالى

الوسوم

أميرة بكرى

أهلًا بك عزيزي القارئ .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: