الشعر

همس الاشتياق…. غرور الحلم

همس الاشتياق…. غرور الحلم
إبتسام عبد الرحمن الخميري
 
أجيء هذا الصباح
أمشط طريقا مباحا
أجيء بلا بوصلة
أجوب بقاعا تهاوت
و أرسم دربا عبر
أجيء هذا الصباح
أمشط وجعا و حلما
فتنزل دمعة ندية
تلون هذا الصباح
و أرقى بلا خوذة
و أعبر بلا موعد…
فكيف مواعيدي هنت؟
و من الغد قدري… يضحك؟
يلوك لواعج همسي
و يرحل عني السؤال:
لم هذا اللقاء يخربش في الأنين
و ينزع عني الفرح؟؟
 
لقد كنت دوماً.. أطارد بالعمر دربا
و أضحك إذ كنت أهوى
و… ذاك الزمان يهوى
 
فكيف أجيء غرة و معه السؤال بليدا؟!
يمر بجسر ضلوعي
و يعبق كالورد جرحي.. و يمطر في الحنين
نمر هنا ثم نمضي…
و…..
أجيء هذا الصباح..كما كل صباح
أحط خربشات ندية
فيزهر عندي الوجع
و يورق بستان حلمي…
 
أنا ها هنا ألون
و ذاك الزمان يرسم…
أنا ها هنا أرقص
و ذاك الزمان يعزف
أنا ها هنا ألعق..
و ذاك الزمان يثور
يثور إذا ما لعقت أنيني
و لاح بدربي هسيس جميل
 
أجيء هذا الصباح
بلا موعد للقاء
بلا بوصلة تفزع غفوتي
فأسرق منك الطفولة
و أكنز في البراءة
و… قبل أفول الغروب
ألملم بعضا لبعضي
و….
سأجيء كل صباح
كما كل صباح…
فلا تنتظرني حبيبي.
 
الوسوم

صدى مصر

كاتب ومراسل اخباري, محلل سياسي يهتم بالقضايا المصرية والاقليمية وشؤن التعليم.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: