أخبار محلية

معهد الدراسات الدبلوماسية يفتتح أعمال دورة تدريبية للدبلوماسيين اليمنيين

معهد الدراسات الدبلوماسية يفتتح أعمال دورة تدريبية للدبلوماسيين اليمنيين
متابعة هشام محمد عمار
افتتح السفير جمال عبد الرحيم متولي، مساعد وزير الخارجية مدير معهد الدراسات الدبلوماسية، والسفير محمد خليل، الأمين العام للوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، اليوم 3 أكتوبر الجاري، أعمال دورة تدريبية لعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي بدولة اليمن الشقيق.

وأوضح السفير جمال متولي أن برنامج الدورة التدريبية التي تُقام بمقر معهد الدراسات الدبلوماسية سوف يتضمن مختلف محاور العمل الدبلوماسي وتنمية المهارات الدبلوماسية، بما في ذلك شئون المراسم وسُبل التعامل مع وسائل الإعلام وصياغة البيانات والمواقف الرسمية وقواعد الإتيكيت والقانون الدولي، وما إلى ذلك من موضوعات تخص الدبلوماسية الحديثة وتسهم في تعزيز القدرات بما يتناسب مع التطورات والمتغيرات الدولية المتلاحقة فى آليات وأدبيات العمل الدبلوماسي. هذا، ومن المُقرر أن تستمر أعمال الدورة التدريبية لمدة أربعة أسابيع مُتصلة، بما يعكس الاهتمام بدعم الكوادر من الأشقاء اليمنيين على ضوء خصوصية وعمق العلاقات الأخوية بين البلديّن.

وجدير بالذكر، أن معهد الدراسات الدبلوماسية يُعد هو الذراع التدريبي لوزارة الخارجية المصرية، والذي صدر قرارًا جمهوريًا بإنشائه رسميًا فى عام 1969 ليكون في طليعة المعاهد التدريبية المتخصصة فى توفير التدريب المتخصص لأعضاء السلك الدبلوماسي المصري فضلاً عن تنظيم دورات تدريبية وأنشطة تبادلية مع العديد من الدول الشقيقة والصديقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى