الأخبار

ترشيح الدكتور صالح لمعى لجائزة الملك فيصل

إجماع الآثاريين العرب على ترشيح الدكتور صالح لمعى لجائزة الملك فيصل

عماد اسحاق

أجمع مجلس إدارة المجلس العربى للاتحاد العام للآثاريين العرب فى اجتماعه رقم رقم 34 لعام 2021 برئاسة الدكتور محمد الكحلاوى ، على الموافقة على ما عرضه رئيس المجلس من ترشيح الأستاذ الدكتور صالح لمعى مصطفى مدير مركز إحياء تراث العمارة الإسلامية لجائزة الملك فيصل للعمارة الإسلامية.

وصرح الدكتور عبد الرحيم ريحان رئيس المكتب الإعلامى للاتحاد بأن الدكتور صالح لمعى خبير دولى لدى اليونسكو والمؤسسات الدولية والأغاخان ،وحصل على أكبر جائزة دولية فى مجال العمارة الإسلامية وهو أول مهندس يجمع بين الهندسة والآثار وتشهد له أعماله على المستوى المحلى والإقليمى ، والدولى بالجدارة والاستحقاق لهذه الجائزة الهامة.

حصل الدكتور صالح لمعى على بكالوريوس العمارة كلية الهندسة جامعة عين شمس 1956 ، ودبلوم الهندسة المعمارية جامعة شتوتجارت و آخن التكنولوجية 1963 ألمانيا الغربية، – دكتوراه في الهندسة المعمارية جامعة آخن التكنولوجية قسم المباني التاريخية والحفاظ على التراث عام 1966، دكتوراه فخرية جامعة الإمام الاوزاعي لبنان 1994وشغل منصب عميد كلية الهندسة المعمارية الأسبق جامعة بيروت العربية ، ورئيس مركز إحياء تراث العمارة الإسلامية منذ عام 1984 وحتى الآن.

و يشير الدكتور ريحان إلى خبرات الدكتور صالح لمعى حيث شغل منصب مهندس بالهيئة المصرية الأمريكية لإصلاح الريف عام 1956، خبير مهندس مكتب خبراء القاهرة وزارة العدل عام 1957 – 1959 و مهندس بقسم المباني جامعة آخن التكنولوجية عام 1966- 1968، مدرس وأستاذ مساعد بقسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية وأستاذ العمارة الإسلامية والترميم جامعة بيروت العربية، المستشار العلمي لجامعة بيروت العربية عام 1977- 1978، مستشار هيئة الآثار المصرية في ترميم الآثار الإسلامية عام 1984- 1990،

مهندس استشاري في مجال ترميم وتطوير العمارة الإسلامية والتصميم العمراني الإسلامي 1545 بنقابة المهندسين، مكتب استشاري في مجال ترميم وتطوير المناطق الأثرية، مستشار التراث الحضاري، مؤسسة الحريرى لبنان .1991
كما شغل عضويات للجان محلية وإقليمية ودولية ومنها عضو اللجنة الدولية لخبراء اليونسكو لمدينة القدس 1994 وحتى الآن، عضو المكتب الدولي التنفيذي المجلس الدولي للآثار و المواقع ICOMOS ، مؤسس ورئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء القاهرة التاريخية 2002 وحتى الآن،

مستشار منظمة العواصم والمدن الإسلامية للعمارة والعمران الإسلامي 2003 وحتى الآن، ممثل مصر في المجلس العربي الأعلى للتراث العمراني 2004 حتى الآن، عضو اللجنة الدولية لخبراء اليونسكو لمدينة كوسوفو 2005 حتى الآن، عضو اللجنة الدولية لخبراء اليونسكو مولدوفا، مستشار اليونسكو لأعمال إعادة إنشاء ضريح العسكري سامراء العراق 2011، عضو المجلس الأعلى للآثار بقرار رئيس مجلس الوزراء 2011- 2017، عضو مجلس إدارة كلية الآثار جامعة القاهرة للعام الدراسي 2013 – 2015

ولفت الدكتور ريحان إلى أن مؤسسة الملك فيصل الخيرية أطلقت جائزة الملك فيصل التي مُنحت للمرة الأولى في العام 1399هـ/1979م لمكافأة الأفراد والمؤسسات على إنجازاتهم الفريدة في خمسة فروع مختلفة هي خدمة الإسلام، والدراسات الإسلامية، واللغة العربية والأدب، والطب، والعلوم

. وتهدف الجائزة إلى خدمة المسلمين في حاضرهم ومستقبلهم وحثهم على المشاركة في كل ميادين الحضارة، كما تهدف إلى إثراء الفكر الإنساني والمساهمة في تقدم البشرية. ويتم اختيار الفائزين بالاستناد فقط إلى مدى أهليتهم وجدارتهم المطلقة، كما تقوم لجان اختيار متخصصة بمراجعة أعمالهم بدقة، وتتبع عملية اختيار الفائزين الدقيقة معايير دولية،

حتى إنّ عددًا كبيرًا من الفائزين بجائزة الملك فيصل حصلوا بعدها على جوائز مرموقة أخرى، وتشمل مواضيع الجائزة للعام 1444هـ/ 2023م فى مجال الدراسات الإسلامية العمارة الإسلامية.
ومن الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية أصدرت موسوعة من ثلاثة أجزاء عن الدكتور صالح لمعى وإنجازاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى