عام

حملة الإعلامية وندوة “البيئة البحرية المستدامة والثروة السمكية”بالثروة السمكية جامعة السويس

حملة الإعلامية وندوة “البيئة البحرية المستدامة والثروة السمكية”بالثروة السمكية جامعة السويس

 

كتب / أشرف الجمال

دعما للدور الوطنى والإجتماعى للدولة المصرية الجديدة والحديثة فى لدعم الأمن الغذائى وتوفير المنتجات والأغذية البحرية للمجتمع والمواطن وفى إطار التعاون والتنسيق بين جامعة السويس برئاسة الأستاذ الدكتور السيد الشرقاوى رئيس جامعة السويس ومركز النيل للإعلام بالسويس الهيئه العامة للاستعلامات

برئاسة ماجدة عشماوى مدير المركز واستمرارا للحملة الاعلامية “بيئتنا حياتنا -بايدينا نحميها” نظم اليوم الثلاثاء الموافق 12 أكتوبر 2021 مركز النيل للإعلام بالسويس ندوة إعلامية حول البيئة البحرية المستدامة والثروة السمكية بكلية الثروة السمكيه جامعة السويس حاضر فيها الاستاذ الدكتور أسامة قدور عميد كلية الثروة السمكية جامعة السويس وبحضور الأستاذ الدكتور علاء يونس وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ومنسق الأنشطة الطلابية بالجامعة

— وفى كلمتها الافتتاحية للحملة الاعلامية والندوة أشارت ماجدة عشماوى إلى أن البيئة البحرية والساحلية فى السويس تمثل البيئة الأهم من النواحى الإقتصادية والإجتماعية والبيئية وتمثل الثروة السمكية أحد المصادر الطبيعية المتجددة فى الدولةحيث يتسم قدرتها على تجديد نفسها عاما بعد عام عن طريقة عملية التكاثر بشكل طبيعى

— وقد تحدث دكتور اسامة عن مفهوم التنمية المستدامة والتى تعنى الحفاظ على المصادر وتشمل البروتين والحفاظ على عدم نقصها كما أشار أسامة إلى ماهية التنمية المستدامة والثروة السمكية وان اتجاة الدولة منذ،٢٠١٤ الى الثروة السمكية لسد العجز فى البروتين الحيواني وخطة الدولة مشروع الاستزراع السمكى فى بورسعيد وغيرها وإقامة مشروعات فى هذا المجال وتوفير اسطول صيد والتوسع فى الأستزراع المائى وأشار إلى البرامج منها برنامج الاستزراع المائى وبرنامج المصايد الداخلية وبرنامج هندسة الصيد البحرى وبرنامج جائحة الصيد البحرى وبرنامج سلامه البيئه البحرية

— وأكد أسامة على أن كلية الثروة السمكية بالسويس مع توجيهات الدولة فى الفترة الحالية وتم توحيد الدراسة فى كليات الثروة السمكيه على مستوى الجمهورية وتم إضافة برنامجين بالكلية وهم برنامج تكنولوجيا وتصنيع الاسماك وبرنامج هندسة المزارع ونظم الحيوية وتم تجهيزهم على أجهزة ومعدات وأشار إلى كيفية تحقيق استدامة الموارد الطبيعية والتنوع البيولوجي فى الدوله ومفهوم الاستدامة والاستخدام الأمثل والمستدام للموارد المتاحة وأن الحفاظ على البيئة أحد الأبعاد الثلاثة للتنمية المستدامة ونوة على الدراسات التحليلية التى أجريت على تاريخ الاستزراع وتربيه الاحياء المائية فى الدولة وأهمية الاستدامة والمحافظة على الثروة السمكية للأجيال القادمة

— وأشار أسامة إلى الجهود التى بذلتها الجهات المعنية لحماية البيئة البحرية وثراوتها منها اصدار وتطبيق التشريعات وانشاء مناطق بحرية محمية للمحافظة على التنوع البيولوجي وتنميته وحماية البيئة البحرية والساحلية والمحافظة على دورها الحيوى عبر تطبيق مبادىء الإدارة المتكاملة للبيئه البحرية والساحلية

—وتحدث دكتوى علاء حول أن مشاريع استدامة مهنة الصيد والحفاظ على الثروة البحرية فى مصر إحدى الأولويات الاستيراتيجية للدولة خصوصا وأن مهنة الصيد لا تمثل نشاطا تجاريا ورافدا رئيسيا للأمن الغذائى المحلى فحسب بل ترتبط بثقافة وارث المجتمع كما أشار إلى إطلاق المبادرات والمشاريع والبرامج لحماية قطاع الصيد ودعم الصيادين

وتذليل كافة التحديات التي تواجهم لتحقيق الاستدامة وأوضح أن الدوله تعمل على المحافظة على الثروة السمكية الأمر الذى يساهم فى الحفاظ على مهنة الصيد للأجيال القادمة من خلال سن القوانين والتشريعات التى تهدف إلى حماية البيئة البحرية وتنميةالثروة المائية

— وفى نهاية الندوة قام عميد الكلية بعمل زيارة ميدانية لمعامل الكلية وما آلت إلية من تجديدات واستحداث أقسام جديدة وكيفيه عمل استزراع سمكى داخل الكليه وربط الكلية بالمجتمع المحلى وخاصة أن السويس بيئه بحرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى