أقاليم ومحافظات

محافظ أسوان: تبرعات الأهالى بقطع الأراضى لمشروعات حياة كريمة يؤكد على مصداقية الدولة وتحقيق إحتياجات ومطالب المواطنين

أسوان -خالد شاطر

 

أكد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان على أهمية المتابعة الميدانية للوقوف على معدلات الإنجاز وضمان الإنتهاء من كافة المشروعات الجارية ضمن المبادرة الرئاسية ( حياة كريمة ) بمختلف قرى ومدن مراكز إدفو ونصر النوبة وكوم أمبو وذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى ، وأيضاً لتكليفات الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء ، لافتاً إلى أن هذه الجولات الميدانية ساهمت فى زيادة نسب التنفيذ والجودة في الأعمال الجارية مع رصد مختلف المشكلات.

والعقبات أولاً بأول والعمل على إيجاد الحلول السريعة لها لتلبية المطالب الجماهيرية من خلال 665 مشروع بتكلفة إجمالية 13.6 مليار جنية بمختلف قطاعات الخدمات والمرافق العامة .. جاء ذلك أثناء الاجتماع الموسع الذى عقد برئاسة محافظ أسوان مع لجنة مجلس الوزراء لمتابعة المشروعات القومية ، وذلك بحضور نائب المحافظ أحمد شعبان واللواء حازم عزت السكرتير العام .

 

علاوة على رؤساء المراكز والمدن ومديرى الهيئات والمديريات والجهات المنفذة ، ومنسقى مؤسسة حياة كريمة ، وقد أشار اللواء أشرف عطية إلى ضرورة أن تتوافق الرؤية الإنسانية والإجتماعية للقيادة السياسية في إطلاق هذه المبادرة الرائدة مع تنفيذها على الأرض طبقاً للتراث المعمارى الريفى في البناء لدى المواطنين في القرى والمناطق النائية .

وأن يراعى ذلك عند تنفيذ مشروع سكن كريم بناءاً على هذه الثقافة ، موضحاً بأن الحصر الذى تم من خلال اللجنة التي تضم المحافظة والتضامن الإجتماعى ومؤسسة حياة كريمة والمشاركة الشعبية من لجان التنمية المتكاملة بالقرى طبقاً لمعايير محددة أسفر عن وجود 12 ألف و737 مستحق لسكن كريم ، فضلاً عن بعض الحالات المستجدة في إطار المواقف العاجلة التي تحتاج إلى تدخلات ، وكشف أشرف عطية عن أن المحافظة.

بذلت جهود كبيرة لتوفير قطع من الأراضى لتنفيذ العديد من المشروعات بالقرى المستهدفة لحياة كريمة وذلك بإجمالى 344 قطعة أرض جارى تنفيذ مشروعات المبادرة عليها ومنها 31 مجمع خدمى ، مؤكداً على أن قطع الأراضى التي تم تخصيصها للمشروعات.

منها ما هو تابع لأملاك الدولة أو بعض الجهات ، وكذا هناك قطع أراضى تم الحصول عليها كتبرعات من الأهالى للمشاركة في هذا المشروع القومى بعد تأكدهم من مصداقية الدولة وتحقيقه لإحتياجاتهم ومطالبهم بشكل غير مسبوق من قبل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى