مفالات واراء حرة

شركاء الشرف العظيم

شركاء الشرف العظيم

بقلم : د٠إبراهيم خليل إبراهيم

حرصت على الكتابة عن قصص الأبطال والشهداء وحزت قصب السبق في الكتابة عن نخبة منهم ثم آليت على نفسي البحث في كفور ونجوع وقرى ومدن ومحافظات مصر بهدف الوصول إلى الأبطال والشهداء الذين ناضلوا وقاتلوا بشرف في معارك الاستنزاف وأكتوبر وبفضل الله تعالى قدمت إلى المكتبة العربية الكتب الكثيرة،وكان هدفي تقديم البطولات لمن لايعلمها لتكون القدوة والمثل لكل الأجيال وأيضا كتابة التاريخ مباشرة من أصحاب الإنجازات والمعجزات وفي نفس الوقت كان يتابعني ومازال الإذاعي القدير كمال معوض كبير مذيعي الإذاعة المصرية وإذاعة القاهرة الكبرى وحرص كل الحرص على استضافتي بصحبة الأبطال وأسر الشهداء الذين كتبت عنهم ومن ثم كان الجمع بين الكلمة المكتوبة والكلمة المسموعة،ومن خلال الفترات الإذاعية التي يقدمها الإذاعي الخلوق كمال معوض عبر أثير إذاعة القاهرة الكبرى قدمنا معا العديد من الأبطال وأسر الشهداء ونذكر منهم على سبيل المثال:الأبطال سمير عبد الرحمن وسمير عبد المنصف وصبري عطية وعبد الجواد محمد مسعد ومحمد العباسي ومحمد المصري وعبد المعطي عبد الله عيسى وصفوان سعد الله شقيق البطل الطيار الشهيد طلال سعد الله ونهلة بنت البطل الشهيد أحمد حسن صائد الطائرات وهذا على سبيل المثال لا الحصر،أيضا حرص المخرج المبدع عبد العزيز عبد المجيد على إخراج الفترات المفتوحة المتعلقة بذكرى انتصارات أكتوبر سواء التي ينفذها الإذاعي القدير كمال معوض أو مايسة فاروق أو أميرة سليمان فأضفى على الجمال تميزا تفردت به إذاعة القاهرة الكبرى على مدار شهر النصر الخالد ولم يتوقف إبداع المحرج الإذاعي الموهوب عبد العزيز عبد المجيد عند ذلك بل واصل العطاء الوطني في البرامج والسهرات الإذاعية مع الإذاعية منال أبو الوفا والإذاعية والقاصة صديقة الصفتي وأيضا حرص كلا من الإذاعيين والإعلاميين صلاح معاطي وأسامة خليل ورشا سلام ومحمد الناصر أبو زيد وشيرين نبيل ووائل الدمنهوري ومحمد عبد الوهاب ومنى عجب وسامية خليل وهالة رضا وإيمان كمال وأحمد سعيد بإذاعة صوت العرب ود.عطيات أبو العينين وأبو بكر بدوي وهاني فاروق ومحيي عبد الحميد بإذاعة القاهرة الكبرى وحنان الدسوقي ود.عبد الله أبو الحمد وسحر إبراهيم بإذاعة جنوب الصعيد ومعتز العجمي ووائل علام وأماني عبد اللطيف وهشام محمود وأحمد الحسيني وسعيد البحراوي وعلاء عباس وأماني الخولي بإذاعة البرنامج الثقافي وعبد الفتاح غنيم وجيهان العجمي وهاني عماشة وشريف غانم بإذاعة وسط الدلتا،ونادية تهامي وسلوى لطفي وهانم أبو شوشة ومصطفى محمود ومحمود عبد الرحيم ومحمد سالم وهبة حربي بإذاعة الكبار وشحاتة أبو المجد ونادية عثمان ود.عبد الرؤف حمزة وجمال حسن والأحمدي الظواهري وفاطمة عبد المقصود وزينب محمود وهالة حاتم ومنال سعيد وفاطمة رفاعي بالإذاعة التعليمية وخالد الريدي وأسماء عجلان ود.هناء عامر وهدى حافظ وجيهان مصطفى وشروق دياب من إذاعة الإسكندرية أذكر أيضا إيتن الموجي وأحمد عبد العظيم والمخرج محمد حامد والمعد صادق شرشر ويارا نبيل بالفضائية المصرية وأمينة فاضل ووليد خيري وداليا أمين بقناة الأسرة (النايل فاملي) ولطفي عبد الفتاح ووفاء محفوظ وإيمان تركي وحنان طنطاوي بقناة القاهرة وجيهان عبد العالم وميريهان حافظ ورشا عبد الباسط وإبراهيم مسلم وأسامة سامي ونادية صالح وسمر الجبالي وصبري رضوان بقناة القنال المحروسة وشيماء خليفة ومحمود بدير ولبنى عبد الرؤف وريهام علي وأيمن حلمي بإذاعة جنوب سيناء وأحمد حماد ونهى رضوان ووائل عبد الرازق وفاتن غيث وشادي إبراهيم ولطيف الشوربجي ومحمد عبد النبي بإذاعة شمال سيناء ووفاء الجيار بإذاعة الوادي الجديد ومحمد صلاح براديو حريتنا وخليفة علي وشوكت كامل ومندي توفيق وهمت سليمان وصباح رمضان بإذاعة شمال الصعيد والمبدع يسري عز الدين ومشروعه العظيم (مبدعون من مدن مصرية وعربية)وكذلك حرص نخبة من المبدعين والكتاب على تكريمي مع الأبطال الذين كتبت عنهم وذلك في ندوات وأمسيات ومهرجانات أدبية وثقافية ووطنية واذكر منهم الأصدقاء والصديقات:جمال علي الشاعر ومحمد فتحي وصبري شاهين وأسماء محمود ودعاء فاروق وعبير وحبيبة وسامية شحاتة وخالد عبد العليم وأمل محمود ورامي المدبولي كما حرص محمود مصطفى الحلبي على تقديم ماكتبته عن بطولات الأبطال وقصص الشهداء من الكتب التي أهديتها له في الفترات الإذاعية المفتوحة ومن ثم علينا جميعا المحافظة على عراقة مصر وريادتها وعلى كل مصري في موقعه مراعاة مصالح الوطن والعمل على تقدمه ورفعته وبعون الله سوف أوالي البحث عن قصص الأبطال والشهداء وكل مايخدم الوطن حتى أخر رمق في حياتي وأوصي أسرتي وأصدقائي بأن يكون علم مصر الغطاء لنعشي وقت تشييع جثماني إلى قبري وأوصيكم يا أبناء مصر بحب الوطن والعمل والإخلاص والتمسك بالأخلاق الحميدة وأعلموا أن من لا يحافظ على تراب الوطن لا يستحق التراب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى