مجتمع صدى مصر

أستشاري عظام : تطور كبير في علم جراحة الكسور وتشوهات عظام الأطفال 

أستشاري عظام : تطور كبير في علم جراحة الكسور وتشوهات عظام الأطفال

كتب – محمد عبدالحليم

قال الدكتور أحمد بهاء الدين أستاذ جراحة العظام وتشوهات عظام الأطفال بالقصر العيني ومستشفى بني سويف التخصصي، ان علم جراحة العظام والكسور وتشوهات عظام الأطفال شهد تطوراً كبير في السنوات الأخيرة من حيث التشخيص والعلاج وإجراء العمليات الجراحية ، ويتم حالياً اجراء معظم العمليات الجراحية المتعلقه بالعظام والكسور في المستشفيات الجامعية ، والمستشفيات العامة والتخصصية المصرية ، وان مستوى الطب والتمريض على أعلى مستوى من الحرفية يوازي مستويات الطب باكبر الجامعات والمستشفيات العالمية على مستوى العالم .

وبسؤال الدكتور” بهاء “عن ماهي جراحة العظام ؟

أجاب: جراحة العظام فرع من الجراحة؛ مختص بتصحيح تشوهات العظام والمفاصل، وعلاج أمراضها، ومنع حدوث هذه التشوهات مستقبلاً.

وبسؤال الدكتور بهاء عن ماذا تشمل جراحة العظام؟

أجاب: تشمل جراحة العظام ، تصحيح التشوهات الخَلقية في عظام الأطفال.

وعلاج التهاب المفاصل المزمن والكسور والخلوع ، وعلاج تدرُن المفاصل وأورام العظام، وزرع العظام، وتركيب الأطراف الصناعية.

وبسؤال الدكتور أحمد بهاء عن أهمية جراحة العظام؟

أجاب، جراحة العظام تُعنى تعديل، أو تقويم، أو تصليح التشوهات في العظام، وهذه التشوهات ينتج بعضها من عوامل قد تصيب الجسم وهو لا يزال في طور الجنين، ويكون أغلبها واضحاً عند الولادة، وينتُج بعضها الآخر من إصابات، أو أمراض مكتسبة تصيب الجسم.

وبسؤاله عن ماهي التشوهات التي تدخل في نطاق جراحة العظام؟

أجاب الدكتور “بهاء” التشوهات تشمل: الخلع الخلفي لمفصل الفخذ ،واعوجاج العمود الفقري ، والقدم المسحاء ، والتشوهات الناتجة عن مرض شلل الأطفال ، وإصابات الولادة ، والتشوهات الناتجة عن التهابات العظام والمفاصل الحادة أو المزمنة مثل سُل المفاصل وغيره ، وكذلك الحالات الناتجة عن سوء علاج بعض إصابات العظام والمفاصل مثل الخلع والكسور.

وبسؤاله عن تطور جراحة العظام في معالجة تشوهات العظام ؟

قال الدكتور “بهاء” يُستعمل لتقويم هذه التشوهات، أو علاجها. طرق كثيرة تشمل المعالجة باليد والحركات الرياضية، واستعمال أجهزة خاصة للأطراف أو الجذع وإجراء كثير من العمليات الجراحية الدقيقة على العظام، أو المفاصل والأوتار، وربما على الأعصاب والجلد.

وبسؤاله عن الفرق بين جراحة العظام والجراحة العامة ؟

قال الدكتور احمد بهاء” ان جراحة الحوادث والكسور كادت تنفصل عن الجراحة والطب بوجود تخصص المجبَر الذي لا يمارس الطب وإنما تجبير كسور العظام فقط، وقد فصل العرب منذ بداية تطور الطب العربي بين الجراحة العامة والعظام، فتجبير الكسور جزءٌ من الجراحة ولكنه من أوائل فروع التخصص في الجراحة وقد برع فيها الأطباء العرب وتوسعوا في بحثه وعالجوا جميع أنواع الكسور في العظام الصغيرة منها والكبيرة ، وقد أدى التطور في العلوم الحياتية إلى تطور أساليب الجراحة وجراحة العظام بشكل خاص، حيث تطور تجبير الكسور من استعمال الجبيرات البسيطة إلى استعمال الجبس ثم القضبان المعدنية وخاصة من المعادن التي لا تضر الجسم، إلى اكتشاف العديد من الأمراض الجديدة بالوسائل البحثية المتاحة ومتابعة المرضى من قبل المتخصصين في هذا المجال.

وبسؤال الدكتور “بهاء ” عن ماهي اجزاء الجسم التي يتم بها عمليات جراحة العظام؟

أجاب: تُجرى جراحة العظام على أي جزء من أجزاء الهيكل العظمي وذلك يشمل: الكتف والمرفق ، والركبة،و القدم والكاحل ، و اليد والساعد، والحوض ، والعمود الفقري ،وإصابات العظام الناتجة عن التعرض للحوادث ، والأمراض التي تصيب الجهاز العضلي الهيكلي وإصلاح الأربطة والأوتار ، والتهاب المفاصل ، وأورام العظام ، والتهاب العظام وأعصابها ، والترميم والتجبير والتنظير ، كما لا تقتصر جراحة العظام على علاجها وإصلاح المتضرر منها، بل يشمل استبدالها بالمفاصل والعظام المعدنية، كاستبدال الركبة واستبدال الحوض، وفي بعض الحالات قد يتم إصلاح مشاكل العرج بشكل جراحي لتفادي تشوه المفصل وتضرر الرجل السليمة.

وبسؤاله عن هل توجد عمليات أخرى خاصة بجراحة العظام ؟

أجاب الدكتور “بهاء ” ان هنالك عمليات أخرى ضمن جراحة العظام ذات دوافع غير مرضية مثل عملية ايليزاروف والتي تزيد من طول الأشخاص قصيري القامة بمتوسط 15-25 سنتيمتراً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى