الشعر

إني طلّقتُكَ نفسي..بقلم الشاعرة.. مريم خضراااااوي

&إني طلّقتُكَ نفسي&

مريم خضراااااوي

أعفيك مني …

تعاف…

واعف.

لننهيَ طقسا مريضا 

مخلصين لقصتنا الغياب….

كأحلام الغرباء،مشتركة أعراض الوداع..

هل نُقتَلُ أوفياء لغربتنا

لزمن مريض ؟!

تعاف من سخونتك

 من برودك 

إنصرف من ساعتي 

من جسدي

 خذ حصتك

إلى سوق القانون..  

وقايض تاجر التحف ما شئت…

ماشاء الحب أن نمرض

لكن شاء التجافي أن يكون دواء.

أعصر ليمونك البارد على حمى المسافة

إندس في الغياب 

كوردة في ثلجك تنسى 

كقصيدة حرى في حظ كتاب…

إذا أقبلت عليك نوبة ذكرى 

وسَعُلتَ شوقا وضاق بقلبك الرجوع

تنفس الوداع ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى