جامعات وكليات

جامعة بني سويف ا. د فضل محمد أول رسالة دكتوراة بكلية الخدمة الاجتماعية التنموية تتناول اضطرابات ما بعد صدمة الإعتداءات الجنسية     

جامعة بني سويف ا. د فضل محمد أول رسالة دكتوراة بكلية الخدمة الاجتماعية التنموية تتناول اضطرابات ما بعد صدمة الإعتداءات الجنسية

بني سويف : فاطمة عمارة

تم اليوم الاحد الموافق ٢٤/١٠/٢٠٢١ مناقشة رسالةأول الدكتوراة بكلية الخدمة الاجتماعية التنموية جامعة بنى سويف و المقدمة من الباحثة ناهد عبدالله علي عبده وعنوانها

‘ فعالية ممارسة العلاج الجدلي السلوكى فى خدمة الفرد

لخفض اضطرابات ما بعد الصدمة لدى ضحايا الإعتداءات الجنسية’ وذلك بقاعة المناقشات كلية الآداب جامعة بني سويف

 

حيث تشكلت لجنة الإشراف والمناقشة والحكم من الأساتذة :-

 

**** إ .د فضل محمد أحمد رئيس قسم مجالات الخدمة الاجتماعية بكلية الخدمة الاجتماعية التنموية جامعة بني سويف “مشرفا ”

 

** أ.د هشام سيد عبد المجيد أستاذ خدمة الفرد بكلية الخدمة الاجتماعية جامعة حلوان “مشرفا ”

 

** د أيمن أحمد حسان رئيس قطاع الطب البشري

وكبير الأطباء الشرعية

 

**. الأستاذ الدكتور حمدى منصور استاذ خدمة الفرد بكلية الخدمة الاجتماعية جامعة حلوان ( مناقشا)

 

** الأستاذ الدكتور هشام عبد الحميد تهامى

استاذ علم النفس بكلية الآداب بجامعة بنى سويف

 

وقد تناولت الباحثة ناهد عبدالله مشكلة الدراسة في ضوء المعطيات التى تم التوصل إليها من خلال عرض بعض الدراسات السابق عرضها تحددت مشكلة الدراسة من خلال الجوانب التالية :

1- أشارت العديد من الدراسات إلي أن إضطرابات ما بعد الصدمة أكثر إنتشارآ بين ضحايا الإعتداءات الجنسية وخاصة من الإناث في مرحلة المراهقة، وذلك أيضا ما أكدته إحصائية مصلحة الطب الشرعى بالقاهرة ،حيث بلغ عدد حالات الإعتداء الجنسي التى تم إستقبالها بالمصحلة 644حالة من الإناث وذلك في عام 2019 .

2- كما أكدت الدراسات السابقة علي أن هؤلاء الضحايا يعانون من خبرات صدمية تجعلهم في حالة إستثارة دائمة كما أنهم يكونون في حالة تجنب وانعزال وكذلك المعاناة الدائمة من إستعادة الخبرة الصادمة وان ما حدث لهم من الممكن أن يحدث لهم في أى لحظة ،كما يصاحب هذة الأعراض سلوكيات غير سوية مثل السلوكيات العدائية وسلوكيات إيذاء الذات .

3- مما نتج عن هذة الأعراض عدم القدرة علي التنظيم الإنفعالي ,وكذلك عدم القدرة علي تكوين علاقات إجتماعية فعالة ,وكذلك عدم القدرة علي مواجهة المواقف والأزمات المختلفة في الحياة ،وممارسة الحياة التى تستحق أن تعاش ، ونظرآ لتلك تم إستخدام العلاج الجدلي السلوكى والذى يعمل علي علاج كافة المشكلات والإضطرابات المختلفة مما يحقق أقصي إستفادة للعملاء والذى يعتمد علي النظريات المعرفية والسلوكية والجدلية مما يساعد العملاء علي كيفية تنظيم إنفعالاتهم وتعليمهم مهارات جديدة تجعلهم قادرين علي الحياة وبناء علي ذلك تحددت مشكلة الدراسة في الإجابة علي السؤال التالي علي :

“ما مدى فعالية برنامج تدخل مهنى قائم علي نموذج العلاج الجدلي السلوكى في خفض إضطرابات ما بعد الصدمة لدى ضحايا الإعتداءات الجنسية بأشكالها المختلفة

وتهدف الدراسة الي :-

1) إختبار فعالية برنامج للتدخل المهنى قائم علي نموذج العلاج الجدلي السلوكى في خدمة الفرد لخفض اضطرابات ما بعد الصدمة لدى ضحايا الاعتداءات الجنسية .

2) إختبار فعالية برنامج للتدخل المهنى قائم علي نموذج العلاج الجدلي السلوكى في خدمة الفرد لخفض سلوكيات العدائية وإيذاء الذات لضحايا الإعتداءات الجنسية من المراهقات .

استمرت المناقشة العلمية الثرية حتى الساعة الثالثة الا ربع و اجتمعت لجنة المناقشة والحكم حيث أعلنت منح الباحثة ناهد عبدالله علي عبده درجة الدكتوراة تقدير امتياز مع مرتبة الشرف الأولى

.

تهانينا القلبية للباحثة المتميزة الخلوقة ناهد عبدالله علي كما نهنئ لجنة المناقشة والحكم على هذه المناقشة العلمية الثرية إضافة جديدة للمكتبة العلمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى