الأخبار

ضبط أكثر من ٥٠٠٠ مخالفة دوائية وغلق مركز طبي بدون ترخيص بالزقازيق

ضبط أكثر من ٥٠٠٠ مخالفة دوائية وغلق مركز طبي بدون ترخيص بالزقازيق

كتب / احمد نافع
في إطار خطة وزارة الصحة المصرية وتنفيذاً لتوجيهات الدكتورة / هالة زايد وزيرة الصحة والسكان ، وتعليمات الدكتور / هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية بتكثيف الحملات علي المنشآت الطبية غير الحكومية “الخاصة” بنطاق المحافظة والضرب بيد من حديد ضد المخالفين وغير المرخص منها ضماناً لتقديم خدمة طبية آمنة حفاظاً علي الصحة العامة للمواطنين
شنت إدارة العلاج الحر وإدارة التفتيش الصيدلي بمديرية الشئون الصحية بالشرقية بالتنسيق مع مفتشي الإدارات الصحية بالزقازيق حملة للتفتيش علي المنشآت الطبية بنطاق مركز ومدينة الزقازيق

أسفرت جهود الحملة عن ضبط مركز طبى بمدينة الزقازيق يعمل بدون ترخيص يضم عيادة ووحدة للجراحة ووحدة لأمراض النساء والتوليد بمدينة الزقازيق غير مطابقة للإشتراطات الصحية وتم ضبط أدوية ومستلزمات طبية بدون فواتير وغير مصرح له ببيعها وأدوية وفوارغ جدول أول سموم وجدول ثالث أدوية مخدرة فقرة د بدون فواتير، وأدوية محفوظة في درجة حرارة غير مناسبة لها ومستلزمات طبية صدر بحقها منشورات بعدم تداولها ومستلزمات منتهية الصلاحية معدة للاستخدام مما يمثل خطر داهم علي صحة المرضى وتبين عدم اتباع سياسات مكافحة العدوى داخل المركز وتعريض البيئة والمجتمع لمخاطر التلوث نظراً لعدم التعاقد مع وحدة التخلص الآمن من النفايات الطبية الخطرة ، وقام مفتشى الحملة بإثبات جميع المخالفات المذكورة وتشميع المركز الطبي بعد استصدار قرار بذلك من معالي محافظ الشرقية

وأوضح الدكتور هشام مسعود بأن إجمالى ما تم ضبطه من الأدوية والمستلزمات الطبية بلغ ٥٥٠٠ مخالفة دوائية وتم تحريز المضبوطات ، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه المخالفين وتحرير المحاضر اللازمة حيال المخالفات المضبوطة بقسم الشرطة

وأكد “مسعود” علي إستمرار الحملات المكثفة لجميع الإدارات الرقابية بالمديرية علي مختلف المنشآت بالمحافظة، مؤكداً عدم التهاون في اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال أي مخالفات، والتي من شأنها عدم المساس بصحة وسلامة المواطنين، مقدماً الشكر لمدير عام الصيدلة، ومديرة إدارة التفتيش الصيدلي، ومدير العلاج الحر بالمديرية، وجميع مفتشي الحملة، والمشاركين في هذا العمل، لصالح المواطنين بمحافظة الشرقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى