الأخبار

أدى أئمة أوقاف الإسكندرية .. خطبة الجمعة اليوم بعنوان المرافق بين تعظيم النفع ومخاطر التعدى

أدى أئمة أوقاف الإسكندرية .. خطبة الجمعة اليوم بعنوان المرافق بين تعظيم النفع ومخاطر التعدى

كتب .. حماده مبارك

برعاية كريمة من معالى أ.د محمد مختار جمعة وزير الأوقاف وتحت إشراف السيد صاحب الفضيلة الشيخ محمد خشبة وكيل وزارة الأوقاف بالأسكندرية ود عبد الرحمن نصار وكيل المديرية والشيخ هاشم الفقى مدير عام الدعوة،
أدى السادة الأئمة خطبة الجمعة اليوم تحت عنوان “المرافق بين تعظيم النفع ومخاطر التعدي”

فإن الدين الإسلامي دين البناء والإعمار، والصلاح والإصلاح، وقد جاءت رسالات السماء داعية إلى تلك المبادئ السامية، حيث يقول الحق سبحانه: { وَقَالَ مُوسٰى لِأَخِيهِ هٰرُونَ اخْلُفْنِى فِى قَوْمِى وَأَصْلِحْ وَلَا تَتَّبِعْ سَبِيلَ الْمُفْسِدِينَ } ، ويقول تعالى على لسان سيدنا شعيب (عليه السلام): { إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلٰحَ مَا اسْتَطَعْتُ ۚ وَمَا تَوْفِيقِىٓ إِلَّا بِاللَّهِ ۚ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ }

ومما لا شك فيه أن الحفاظ على المرافق العامة التي تقوم الدولة ببنائها وتطويرها صورة من صور الإصلاح الذي يعود نفعه على المجتمع كله؛ ذلك أن حق الانتفاع بها ليس ملكا لأحد بعينه، ولا لفئة دون فئة ، وإنما هو ملك للمجتمع كله، فكما ننتفع جميعا
بالمرافق العامة يجب أن نحافظ عليها جميعا، وأن نغل يد المفسدين عن أي محاولة لإفسادها أو تعطيلها .

ويجب على كل من يقوم على المرافق العامة أن يؤدي عمله بإخلاص وإتقان ، حيث يقول نبينا (صلى الله عليه وسلم): (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه) ،
كما أن المنتفع بها يجب أن يستخدمها على وجه لا ضرر فيه ولا إفساد ولا إسراف.

هذا وقد ثمن الشيخ خشبة جهود السادة الأئمة وعمال المساجد في إعداد المساجد لاستقبال ضيوف الرحمن كما أثنى فضيلته على التزام الرواد الذي إنما يدل على وعي كبير وإدراك لخطورة هذه المرحلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى