الشعر

جميلٌ بي .. الشاعر خليفة عموري

جميلٌ بي

الشاعر خليفة عموري

جميل بي

أن أراك كل مرة‏

مثل أول مرة‏

مرآتي الـ انت‏

أعوذ بالنور‏

‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏

فأتلاشى كالضوء‏

في حقل العتمة‏

في المرة القادمة‏

سأعوذ بالظلام‏

لأراني جيداً‏

بفعل العصرنة‏

غيرت كل طباعي‏

وجددت مواثيق العولمة‏

لكنني حافظت على صك‏

وفائي‏

كل مرة‏

أركب حافلة الوجوه‏

وجهي آخر المسافرين‏

أنا العاشق الآن‏

عن سبق حياة و فرح‏

لماذا‏

تشيعون اسمي!!‏

لا معنى للوقت معي‏

دائماً خلفي يطاردني‏

لم ولن ألتفت نحوه‏

كيلا تبطىء خطاي‏

أغرق في نومي كثيراً‏

لأبحر ثانية على بر الحياة‏

قالوا‏

حولك الورود كثيرة‏

قلت‏

ولدت شجرة‏

أمي‏

كرهت الرخام‏

لأنه يَبس اسمك‏

في الخريف يشتعل الاصفرار‏

وحدها الذكرى خضراء‏

حين التقيتك‏

في الربيع‏

أطلق فراشات الدفء‏

وأسهو عن قطف العسل‏

في الصيف‏

يجف الريق‏

فأشرب اكثر‏

ويبقى الملح سيد العرق‏

أنا‏

من أنا‏

سأسال الله عني‏

فربما مررت ببابه‏

قالوا‏

يراعك سيال‏

قلت‏

همي قوي البنية‏

غبش الكون‏

يجبرني أن أكون‏

على غير الفطرة‏

لن أكتب الوطن‏

إلا من خلالي‏

ومازلت الضائع‏

هرمنا…. نعم‏

وحده الموت صاحب العمر الأطول‏

تماشياً مع عصر المجاملة‏

اشتقت لحذائي القديم‏

يقولون تفوقت على نفسك‏

أرجوكم لا تدفعوني نحو الانفصام‏

يغويني السؤال عن الأمس‏

لذا أنا قابع على مشارف الحقيقة‏

الصمت جثة ناطقة‏

فاحسنوا السمع‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى