أخبار عالمية

علماء أثار يكتشفون غرفة عبيد أثرية فى مومباى القديمة

علماء أثار يكتشفون غرفة عبيد أثرية فى مومباى القديمة

متابعة .. حماده مبارك

مازال علماء الأثار يبحثون وينقبون عن الاثار في جميع بلاد العالم، ليكتشفوا معالم الآثار القديمة المدفونة تحت الأرض وأثناء التنقيب عن الآثار تم الاكتشاف، عن “غرفة عبيد” خلال أعمال للتنقيب عن الآثار في مدينة مومباي القديمة.

حيث تم العثور على ثلاثة أسرة وبعض الجرار الخزفية القديمة وصندوق مع لجام للخيول في الغرفة، التي تبلغ مساحتها نحو 16 متراً مربعاً، على قطعة أرض خارج المدينة التي طُمرت في ثوران بركاني في القرن الأول، وربما كانت الغرفة تستخدم كمقر لخدمة “سادة” المنزل كمخزن وفي نفس الوقت كسكن بسيط للعبيد.

وقال جابرييل زوشتريجل، مدير متحف مومباي، هنا نرى الآن شيئاً يبقى عادة في الظل ولا تسلط عليه الأضواء، حسب وكالة الأنباء الألمانية د.ب.أ.

ومدينة مومباي واسمها السابق بومباي حتى عام 1995، وهي عاصمة ولاية ماهاراشترا في الهند، ومومباي واحدة من أكبر المدن في العالم بمساحة 344 كم² وعدد سكان يتجاوز الـ 12,100,000 نسمة، وهي المدينة الأولى في الهند والمركز الاقتصادي والثقافي والتجاري للهند ومومباي تقع على الساحل الغربي للهند وفيها ميناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى