ثقافات

النيل للإعلام بالمنوفية يشارك جامعة السادات في ندوة حول ” دور المرأة والمجتمع في مكافحة الإرهاب والتطرف ” بأشمون

 

المنوفية-عبد الفتاح طارق

بهدف التعرف علي الإرهاب وأضراره علي الفرد والمجتمع ودور المرأة والمجتمع في مكافحته ، شارك مركز النيل للاعلام بشبين الكوم ، جامعة السادات والمجلس القومي للمرأة بالمنوفية ، ندوه حول ” دور المرأة والمجتمع في مكافحة الارهاب والتطرف ” بأشمون والتي حاضر خلالها الاستاذ عبد الخالق الخولي المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للمجلس القومي للمرأة بالمنوفية ، والدكتور محمد سليمه مدير عام المشروعات البيئية بجامعه السادات وبحضور عدد من أهالي أشمون .
استهل الخولي اللقاء بتعريف الإرهاب بأنه نوع من انواع الأيديولجية التي تؤمن بعدم إحترام الرأي الآخر وتسلبه حقه بحرية التعبير وحرية العقيدة والذي يحجر على العقول والحريات ويحرم عليها التعبير عن ذاتها بحجة أن هذا مخالف لثقافة أو لمذهب أو عقيدة أو رأي .
وأشار الخولي إلي أن للارهاب مفاهيم عديدة مثل التعصب والتطرف والتكفير وعدم احترام التراث والتاريخ والحضارة وتتمثل خطورته في أنه يعمل على تكميم الأفواه، تجميد العقول وسرقتها، مصادرة الحريات، محاربة الإبداع والتفكيروعدم قبول الآراء المعارضة، بل إن الذين يمارسون هذا النوع من الإرهاب يرون أن المعارضين لهم أعداء يجب محاربتهم وقتلهم إذا استلزم الأمر كما انهم لا يسمحون بتعدد الآراء، ورأيهم هو الصواب وما عداه خطأ يجب درؤه ومحاربته.
وأكد أن الإرهاب يهدف إلي تدمير المجتمع من خلال نشر الفوضي والزعر والتخويف لأفراد المجتمع مما يؤثر سلبا على الدخل القومي ويضع المواطن يواجه العديد من المعوقات والمشكلات داخل المجتمع …
وأشاد الخولي بأهمية المرأة في مواجهة الإرهاب من خلال متابعة الأبناء بالتعرف على أصدقائهم وإبعادهم عن أصدقاء السوء ، ومتابعة ما يتصفحونه من خلال السوشيال ميديا حتي لاينساقوا وراء الشائعات والمواقع التي تهدف إلي إثارة الفتنة بالمجتمع .

وفي الختام أكد سليمه علي
مساهمة جامعة مدينة السادات ضمن مبادرة حياة كريمة تحت رعاية أ.د. احمد بيومي رئيس الجامعة وبرئاسة أ.د. خالد جعفر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئه وذلك من خلال عقد عدد من اللقاءات التوعوية والتثقيفية وعمل قوافل علاجية تقدم خدمة الكشف والعلاج بالمجان لجمهور متنوع من أهالي محافظة المنوفية من أجل نشر الوعي والمحافظة علي الصحة من أجل النهوض بمصرنا الحبيبة الي بر الأمان ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى