أخبار سياسية

زلزالا يضرب القيادات العليا بالموساد الاسرائيلي

زلزالا يضرب القيادات العليا بالموساد الاسرائيلي

بقلم : حمادة عبدالجليل خشبة

قرات في جريدة صدى البلد الالكترونية عنوانا لفة انتباهى وفكرت كثيرا ما وراء هذا العوان، وقرأت محتويات اخبار هذا العنوان وكان العنوان هو”كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، السبت، عن السبب الحقيقي وراء تقديم ضباط كبار وبارزين في جهاز الموساد الإسرائيلي استقالاتهم الجماعية”

وعندما وقع تفكيرى وراء هذا العنوان هو، معقول ما يحدث في اسرائيل، كبار من ضباط في جهاز الموساد الاسرائيلي يقومون باستقالات جماعيه، اكيد الموضوع كبير ، فتابعت القراءة بان السبب الحقيقي وراء استقالة 3 او 4 من القيادات الرئيسة في جهاز الموساد، يرجع إلى وجود خلاف كبير من بعض القيادات في الجهاز وبين الرئيس الاسرائليى الجديد , وان هناك ثورة حقيقية وتحول استراتيجي داخل الجهاز الاستخباراتي الإسرائيلي، ومحاولة لإعادة هيكلة الجهاز وذكرت أن الموساد يقوم بعملية تحول سريع واستراتيجي تجاه الفضاء السيبراني والاعتماد ما يطلق عليه “الذكاء الاصطناعي”، وهو ما يعني أن الجهاز الاستخباراتي يفترض أن يشهد حالة من تقليص الاعتماد على العنصر البشري.ودا كان حسب قناة 12 العبرية .

اعرف جيدا ان جميع المواطنين في اسرائيل هم جنود وضباط في الجيش الاسرائيلي ، وهدفهم الاول هو مصلحة الدولة الاسرائيلية وان يكون هناك تحول سريع من الموساد تجاه الفضاء السيبراني والاعتماد ما يطلق عليه “الذكاء الاصطناعي”، شيئ جميل في حد ذاتة لدولة اسرائيل ولكن هذا الامر لم يرتقي بتفكيري في هذا الامر لمعرفتى ان اسرائيل دويلة برلمانية وما يحكمها هو رئيس الوزاراء وليس الرئيس لان الرئيس هو منصب شرفى فقط فقررت ان استكمل قراءة الخبر .

وقالت القناة العبرية إن الموساد سوف يعتمد، بشكل رئيسي، على ما هو أكثر فعالية ونشاط، خاصة فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا والانترنت.

فى اعتقادك هذا يؤدى الي استقالة عدد من كبار الضباط في جهاز الموساد الاسرائيلي؟ اعتقد ان الامر كبير وما وراء استقالاتهم شئ اخر سوف انقاشة مع حضراتكم في هذا المقال، فتابعوني.

لابد ان نعرف اولا من هم القيادات المستقيلة في الجهاز هم رئيس الشعبة التكنولوجية، ورئيس الشعبة المكلفة بالحرب على الإرهاب، ورئيس وحدة “تسوميت” المكلفة بالعمليات الميدانية وتجنيد وتشغيل العملاء ، حسب ما قرأت في بعض الصحف الالكترونية، اعتقد ان هناك زلزالا يضرب القيادة العليا بجهاز الموساد والسبب من المؤكد ان يكون مصر وجهازها الكبير والذي يُعد من اكبر اجهزة المخابرات في العالم , الذي بدأ بفرض سيطرتة علي إسرائيل.

وظائف هذه القيادات وموقعهم في الجهاز هو مايثير الدهشة والاستغراب لان هذه الملفات التي يمسكها هؤلاد القيادات هي من أكثر الملفات التي فشل فيها جهاذ الموساد الاسرائيلي في الفترة الاخيره.

جهاز الموساد الاسرائيلي يعمل على هدفين رئيسيين الاول هو مصر وهو الهدف الأهم بالنسبة لهم اما الثاني فهو إيران،

فشل جهاز الموساد في لعبة الاستخبارات مع مصر في المرحلة السابقة من اهمها ملف محاولة الاختراق التكنولوجيا مع مصر ولكن فشل فشل زريع واكتشفتة المخابرات العامة المصرية ، والثانيه و هو ملف مكافحة الفساد او في الحقيقة

هو ملف زرع الإرهاب في سيناء وخلق جيل من الدواعش وغيرها للقضاء على مصر ولكن بفضل المخابرات العامة المصرية والرئيس السيسي، فشلت إسرائيل للمرة الثانية في زرع جزور الإرهاب الأسود داخل الدولة المصرية وتم محوهم من فوق وش الارض كما قال الرئيس السيسي.

الملف الثالث وهو تشغيل العملاء ومحاولة التجسس على مصر، وتم إحباط محاولات تجنيد عملاء داخل مصر أو خارج مصر ، حتى وصل الأمر إلى إحباط محاولات لشبكات تنظيمية في دول خارجية تستهدف النظام المصري وتم احباطها من قبل المخابرات العامة المصرية.

ملف الرابع وهو ملف العمليات الاستراتيجية وهو المسئول عن ملف سد الخراب الإثيوبي، والتي فشلت فيه أيضا وبدأت مصر في العمل على انهيار سد النهضة، ومش هتكلم عن ما يحدث في إثيوبيا، وهذا دليل على فشل الموساد الاسرائيلي في هذا الملف، وهذا بخلاف ما حدث في فلسطين وفردت مصر سيطرتها على زمام الامور في فلسطين واوقفت إطلاق النار من قبل إسرائيل بخلاف ما كانت تريد إسرائيل.

الأمر الأكثر أهمية هو تعديل اتفاقية كامب ديفد بالأمر الواقع والتي فرضت مصر سيطرتها على كل شبر في سيناء وبالاسلحة الثقيلة بخلاف ما يوجد بالاتفاقية ان منطقة سيناء منطقة منزوعة السلاح، تسليح الجيش المصري بالاسلحة الثقيلة داخل سيناء

ومن الممكن أن يتم انشاء قواعد عسكرية مصرية داخل سيناء من جميع الاتجاهات في المرحلة القادمة لحماية الأمن القومي المصري من الناحية الشمالية، وهذا بالطبع يهدد امن إسرائيل وهذا يدل على فشل إسرائيل أيضا في عدم الحفاظ على هذا البند من الاتفاقية، مما اضطرها للاعلان عن تعديل اتفاقية كامب ديفد.
وتحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر
حفظ الله مصر شعبا وقيادة ورفع رأيتها خفاقة وجعلها أمة متماسكة بين الأمم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى