اخبار عربية

قرية الهاين بشعلان تتشح بالسواد بعد فقد 3 شهداء من خيرة شبابها بالمملكة الاردنية 

قرية الهاين بشعلان تتشح بالسواد بعد فقد 3 شهداء من خيرة شبابها بالمملكة الاردنية

 

بقلم – محمود المهدي

 

سادة حالة من الحزن والالم قلوب جميع اهالي الفيوم وقرية شعلان والهاين بالاخص التابعين لمركز ومدينة يوسف الصديق بالفيوم بعد علمهم بفقد عدد 3 شباب من خيرة شبابها بدولة الاردن الشقيقة من اجل توفير لقمة العيش لأسرهم.

 

وقد ناشد الجميع الحكومة ووزارة الخارجية ، والسفارة المصريه بالاردن سرعة التحرك لانهاء الاجراءات القانونية اللازمة لاعادة الجثامين الي ارض الوطن لتواري الثري داخل مقابر اهاليهم لتخفيف جزءً من الاحزان والصدمة التي انتابتهم وانتابه الجميع بعد سماع الخبر الشؤم علي حد قول اهالي قرية الهاين بشعلان .

هذا وتعد قرية شعلان من اكثر القري التي يهاجر شبابها الي البلدان العربية طالبًا للستر وتوفير لقمة العيش لاطعام اطفالهم بعد ان ضاق بهم الحال في بلادهم وتدهور حال الزراعة وتربية الماشية التي كانوا يعيشون عليها وتدني الحياه المعيشيه بشكل صعب

وفي نفس الوقت ارتفعت الاسعار مما جعل الحياه صعبة للغاية وجعلهم يفكرون في السفر والهجرة لتوفير حياة كريمة لأسرهم ، وهناك أيضًا من يلجأون الى السفر فقط من اجل العمل وتحقيق الذات وعدم الوقوف في طابور العاطلين .

وجدير بالذكر حدث اكثر من حادث لبعض الضحايا من شباب القريه منذ فترة ليسة بالبعيده أودت بحياة عدد ليس بالقليل سواء في الاردن وليبيا وبعض الدول العربية الاخري مما ترك اثر سيئ ومؤلم في قلوب الجميع ، هذا ويأمل الجميع في تحسن الاوضاع

وايجاد حلول جذرية لمواجهة البطالة وانشاء مشاريع اقتصادية وشركات ومصانع بالفيوم وفرص عمل حقيقية وتشجيع الاستثمار والتجارة ووضع الفيوم على خريطة الطريق الصحيح واحتواء الشباب الطامح لتحقيق مطالبهم العادلة في حياة كريمة لهم ولأسرهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى