أخبار الإمارات

” فلاورد ” تبلغ ارقام قياسية عالمية احتفالاً باليوم الوطني الخمسين لدولة الإمارات

” فلاورد ” تبلغ ارقام قياسية عالمية احتفالاً باليوم الوطني الخمسين لدولة الإمارات

كتبت – زبيدة حمادنة

احتفلت فلاورد، الوجهة الأولى في مجال توصيل الورود والهدايا أونلاين في الشرق الأوسط والمملكة المتحدة، بمناسبة اليوم الوطني الخمسين لدولة الإمارات العربية المتحدة التاريخي، بتحقيق إنجازها التاريخي الخاص بها أيضاً، إذ حطمت العلامة رقمين قياسيين في غينيس للأرقام القياسية عن تصميم أكبر عدد وأكبر كلمة من الورود في العالم حيث صاغت عبارة UAE 50 في فندق العنوان مونتجيميري يوم الأربعاء 25 نوفمبر 2021.

استغرق فريق العمل المكون من 25 من مصممي فلاورد و6 ساعات لإكمال مهمة تجميع أكثر عدد وأكبر كلمة مصنوعين من الورود في العالم باستخدام أكثر من 16 ألف و491 وردة حمراء تحت مراقبة وإشراف فريق من الحكام من غينيس للأرقام القياسية، والذي أشرف على جميع مراحل العملية من البداية إلى النهاية، حيث بلغ ارتفاع القطعة الفنية بعد استكمالها 3.6 متراً لتشكل إضافة فريدة إلى احتفالات عام الخمسين لدولة الإمارات.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال الرئيس التنفيذي في فلاورد، السيد/ عبد العزيز باسم اللوغاني: “يعتبر تسجيل رقمين قياسيين في غينيس للأرقام القياسية هو مرأة لطموحنا في تقديم نموذج عالمي لخدماتنا، ومدى تفانينا وإلتزامنا بالإبداع الجماعي. ويسرنا تحقيق هذا الإنجاز الفريد بالتزامن مع الاحتفال بالعام الخمسين لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة. ويسعدنا أن نختتم عام 2021 بتسجيل رقم قياسي في دبي لبدء فصل جديد من مسيرة النمو الاستثنائية التي نشهدها في منطقة الشرق الأوسط، حيث نسعى إلى تحقيق إنجازات أهم في العام القادم”.

ومن جهته، علق شادي جاد – مدير تسويق أول في غينيس للأرقام القياسية: “يسرنا أن نشهد ما قدمه فريق فلاورد من شغف وإبداع وجهود لصنع تحفة فنية من الورود نجحوا من خلالها في تحطيم رقمين قياسيين عالميين في إنجازٍ يشكل دافعاً أيضاً لتجنب إهدار الورود من خلال إعادة تدوير تلك التي استُخدمت لصنع أحرف عبارة UAE 50 وأرقامها. يسرنا إعلانهم – مميزين رسمياً”.

وتماشياً مع استراتيجية الاستدامة التي تتبعها فلاورد والتزامها بتقليل إهدار الورود، تشاركت فلاورد مع شركة تدوير لمعالجة النفايات لإعادة استخدام الورود المستخدمة في صنع القطعة الفنية وتحويلها إلى سماد كجزء من مبادرة الحفاظ على البيئة التي تقودها فلاورد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى