ثقافات

ختامى البرنامج التدريبى للاخصائيين الاجتماعيين بمدارس السويس لوقاية الطلاب من المخدرات

كتب / أشرف الجمال
اختتمت اليوم دكتورة ندى علاء المنسق العام لصندوق مكافحة وعلاج التعاطى والأدمان بمحافظة السويس البرنامج التدريبى الاخصائيين الاجتماعيين بمدارس السويس إدارة شمال التعليمية بالتعاون والتنسيق مع ا.عبد الناصر مصطفى موجه عام التربية الاجتماعية بالتربية والتعليم بمركز النيل للاعلام بالسويس برئاسة ا.ماجدة عشماوى مدير المركز
— وفى كلمتها الافتتاحية للبرنامج التدريبى تحدثت عشماوى أنه ينطلق العمل الإجتماعى العلاجى فى مجال الادمان من مفهوم أساسى بتناول الإدمان بوصفة مرضا اجتماعيا وبدنيا ونفسيا والاخصائى الإجتماعى فى مجال الإدمان يقوم بعمله كأخصائي اجتماعى متخصص مهنيا وأشارت عشماوى إلى دور التربية فى وقاية الطلاب من التعاطى ومعرفة مدى تأثير العوامل الإجتماعية والاقتصادية التى أدت إلى تعاطى المخدرات مثل اصدقاء السوء وسهوله الحصول على المخدر
— وتحدثت دكتورة ندى علاء عن جهود صندوق مكافحة وعلاج الإدمان اولا البرامج الوقائية تهدف لرفع الوعى بمخاطر تعاطى وإدمان المخدرات بين فئات المجتمع من خلال تنفيذ العديد من الأنشطة الوقائية والتثقيفية من ندوات ومعسكرات وتدريبات وبرامج حماية للأسرة وأشارت إلى تطوير المنظومة التشريعية بهدف إلى المساعدة فى سن التشريعات وتعديل القوانين المعنية بقضايا تعاطى وإدمان المخدرات ونوهت عن الحملات الإعلامية والمرصد الاعلامى تهدف لنشر الوعى بالافكار المغلوطة لدى الشباب تجاه المخدرات عن طريق الميديا والإعلام واستخدام المنصات الإعلامية اهمها حمله انت اقوى من المخدرات محمد صلاح
— واكدت ندى علاء على أهمية الكشف المبكر وإجراء التحاليل يهدف إلى إجراء الكشف المبكر على اغلب الفئات العاملة بقطاعات الدولة للحد من انتشار المخدرات بين تلك الفئات السائقين العمال الطلبة وأهمية تعزيز التعاون الدولى وتبادل الخبرات يهدف إلى نقل واكتساب الخبرات الدوليه فى مجالى الوقاية والعلاج تمثيل مشرف لتجربة الصندوق ومنطقة الشرق الأوسط وافريقيا
— وفى نهاية البرنامج اشارت دكتورة ندى الى ان العلاج وإعادة التأهيل يهدف إلى تقديم خدمات علاجية واسعة بالمجان وفى سرية تامة من خلال الخط الساخن ١٦٠٢٣وتقديم خدمة التأهيل والعلاج والدعم وفى النهايه اكدت على أهمية التعاون بين الصندوق والعربية والتعليم لصالح الطلاب للوقاية من المخدرات
تعليق واحد
أعجبني

تعليق

تعليق واحد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى