اخبار عربية

قائد القوات البحرية العراقية يستقبل الملحق العسكري التركي

قائد القوات البحرية العراقية يستقبل الملحق العسكري التركي

متابعة- علاء حمدي

صرح اليوم الأحد ٥ ديسمبر المتحدث الرسمي لوزارة الدفاع العراقية أنه تم استقبل قائد القوات البحرية الفريق البحري الركن أحمد جاسم معارج، في مكتبه، الملحق العسكري التركي، وفي بداية اللقاء رحب قائد القوة البحرية بضيفه الكريم متمنياً له الموفقية في عمله.
وتباحث الطرفان سبل التعاون العسكري المشترك بين البلدين والرؤية المستقبلية بين تركيا والقوة البحرية العراقية، والذي سينعكس إيجاباً من ناحية التدريب وتطوير المهارات.
من جانبه، أثنى الملحق العسكري التركي على دور البحرية العراقية في حماية المياه الاقليمية والموانئ النفطية والتجارية التي تعد شريان الاقتصاد العراقي.
علي جانب اخر أكد المتحدث العسكري أنه استقبلت قيادة فرقة المشاة العاشرة، قائد عمليات الأنبار الفريق الركن نومان عبد نجم، وكان في استقباله قائد فرقة المشاة العاشرة اللواء الركن شيرزاد عزيز رشيد، وعدد من ضباط ركن القيادة، إذ جرى تقديم إيجاز مفصل عن قاطع مسؤولية الفرقة والحدود الفاصلة وبيان مواقع التشكيلات والوحدات وأيضاً معرفة قواطع الحشد العشائري وأفواج الطوارئ ضمن قاطع المسؤولية، وأبدى جملة من التوجيهات والملاحظات التي تخص تأمين قواطع المسؤولية، منها تفعيل الجهد الاستخباراتي وتحديد حركة الإرهابيين وإلقاء القبض على المطلوبين من خلال جمع المعلومات والتعاون مع المواطنين وشيوخ العشائر والمزارعين ورعاة الأغنام، لإفشال مخططات المجاميع الإرهابية، من العبث بأمن المناطق وكذلك التأكيد على التدقيق الأمني للعائلات العائدة من النزوح، وأوعز الى آمري التشكيلات والوحدات بإخراج الكمائن وتكثيف الدوريات الليلية والنهارية وعدم الغفلة، لتفويت الفرصة على كل من تسول له نفسه العبث بأمن الوطن والمواطنين، ومنع أي خرق أمني يحدث ضمن قواطع المسؤولية.
وفي السياق ذاته، تفقد قائد العمليات مقر اللواء المشاة الأربعين ووحداته، واطلع على سير العمل من الناحية الأمنية والتدريبية والإدارية والفنية، موعزاً بتوطيد العلاقة مع المواطنين ومراعاة حقوق الإنسان في السيطرات والتعامل الحسن معهم وكسب ثقة شيوخ ووجهاء العشائر الذين ضمن قاطع مسؤوليته والتعاون مع الحكومة المحلية والسماح للمزارعين باستغلال أراضيهم للزراعة، لكي لاتكون أراضيهم ملاذاً للإرهابيين وليبدوا تعاونهم مع القوات الأمنية، والتقى بالمقاتلين وحثهم على الالتزام بالواجبات وتوخي الحيطة والحذر واليقظة وعدم الغفلة، لتفويت الفرصة على الإرهابيين وعدم السماح للخلايا النائمة باستغلال الفرصة والعبث بأمن المناطق، وأوصى قائد العمليات الاهتمام بالشؤون الإدارية والخدمية وتوفير كل مايحتاجه المقاتلون من أجل رفع الروح المعنوية للمقاتلين، ليكونوا على استعداد للقتال في مواجهة التحديات ومقاتلة الإرهاب، لتحقيق الأمن والاستقرار في ربوع بلدنا العزيز.
وفي نهاية الزيارة شكر قائد العمليات جميع الضباط والمراتب على جهودهم المبذولة في إدامة الأمن والاستقرار في جميع قواطع المسؤولية خدمة لجيشنا الباسل وعراقنا الحبيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى