اخبار عربية

همسة فايسبوكية صباحية بقلم المعز غني

هنا نابل / الجمهورية التونسية
همسة فايسبوكية صباحية بقلم المعز غني
رغم كل شيء أقول يا رب …!
[ وراء البسمة حكايات …
وخلف الصمت وجع …
كل همساتنا ستار للحزن …
وكلنا في قلوبنا بعثرة من ألم ومع هذا وكله عزة أنفسنا لا تنطق إلا بكلمة: أنا بخير …
رغم ما نحمله في داخلنا من شتات وحزن
وفي كثير من الأحيان من وجع رغما عن كل ذلك لا نهتف إلا ( يا رب) ،
لأنها كلمة كالأكسجين تعيد إلى صدورنا هدوء أنفاسه…
فيارب أجعل الأفراح نبض لحياتنا….]
أسعد الله صباح الجميع بكل خير
ولكم مني أجمل تحية أحبتي في الله 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى