أقاليم ومحافظات

محافظ قنا يشهد الاحتفال باليوم العالمى لمكافحة الفساد

وليد محمد
شهد اللواء أشرف الداودي محافظ قنا واللواء طارق المتولي رئيس فرع هيئة الرقابة الادارية بقنا، الاحتفال باليوم العالمى لمكافحة الفساد الذى تنظمه هيئة الرقابة الإدارية تحت شعار “احفظ حقك .. قل لا للفساد” ، بحضور حازم عمر نائب المحافظ ومحمد صلاح ابو كريشة السكرتير العام المساعد، والمقدم مصطفي السعدني عضو هيئة الرقابة الادارية، والقيادات التنفيذية بالمحافظة .
ومن جانبه قال محافظ قنا أن فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية أطلق الاستراتيجية الوطنية الأولى لجمهورية مصر العربية فى مجال مكافحة الفساد خلال عام 2014 إلي 2018 ، كما أطلقَ فخامته المرحلة الثانية من الاستراتيجية في عام 2019 إلي 2022 برؤية واضحة وبهدف الوصول إلى مجتمع يدرك مخاطر الفساد ويُعلى قيم النزاهة ، ومن هنا كان للأجهزة الرقابية دور كبير في كشف العديد من وقائع الفساد ومحاسبة مرتكبيها ، كما تم استحداث إدارات مختصة لمكافحة صور الفساد المالي والإداري داخل المؤسسات الحكومية، فضلا عن سعى الدولة نحو تطبيق التحول الرقمي في كافة مؤسساتها لتعزيز الحوكمة الإدارية والمالية وكذا إصدار تشريعات وقوانين جديدة بما يسهم في مكافحة الفساد وتعزيز قيم النزاهة والشفافية، ضماناً للحفاظ على المال العام وتحقيقاً لحسن إدارته وتنظيم الاستفادة منه لصالح المواطنين .
وأضاف الداودي أن ظاهرة الفساد من أخطر المظاهر السلبية المنتشرة ليس داخل مصر فحسب وإنما على مستوى العالم ، حيث أنّها تصيب مفاصل حيوية ومؤثرة في الدولة ، وقد خطت الدولة المصرية خطوات جادة من اجل القضاء على الفساد سواء كان إداريا أو ماليا ، إيماناً منها بأن الفساد لم يعد شأناً محلياً بل هو ظاهرة عالمية يؤدى إلى عدم استقرار المجتمعات ويعرض التنمية المستدامة، وحقوق الإنسان، لمخاطر متعددة
وأوضح اللواء طارق المتولي ان الهدف من الاحتفالية في 9 ديسمبر من كل عام، هو أن هذا التاريخ يتوافق مع تبني اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد والتي وقعت عليها جمهورية مصر العربية ضمن أوائل الدول ، لتصبح الاتفاقية الاوسع شمولا والأكثر انتشارا علي المستوي الدولي في مجال الوقاية من الفساد ومكافحته ، مؤكدا علي رفض تلك الجريمة بكافة أشكالها وصورها على كافة المستويات، نظرا لانها تمس كل المجتمعات والاقتصاديات، وتتأثر بها الدول النامية بشكل خاص مما يعد عقبة فى طريق تحقيق تنميتها المستدامة، مشيرا إلي أن الدستور المصري يؤكد علي التزام الدولة بمكافحه الفساد وقيام الهيئات والاجهزة الرقابية بوضع ومتابعة تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد بالمشاركة مع غيرها من الهيئات والاجهزة المعنية ، الامر الذي ساهم في تحقيق العديد من النجاحات المتميزة التي سجلتها الامم المتحدة في بعض جلساتها العامة كممارسات ناجحة للدولة المصرية في مكافحة الفساد .
تعليق واحد
أعجبني

تعليق

تعليق واحد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى