أخبار محلية

ياسمين خميس : الصناعة والتصدير يأتيان في قمة أولويات القيادة السياسية والحكومة ومصر علي الطريق الصحيح

ياسمين خميس : الصناعة والتصدير يأتيان في قمة أولويات القيادة السياسية والحكومة ومصر علي الطريق الصحيح

كتب – محمود الهندي

أكدت ياسمين خميس ، الرئيس الشرفي للاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، رئيس مجموعة النساجون الشرقيون ، أن اللقاءات المستمرة بين جميع أطراف التنمية في مصر ، من صُناع ومستثمرين وتجار ورجال أعمال ، مع ممثلي الحكومة والخبراء ، هو أمرٌ مهم للغاية ، يسهم بشكل فعال في الوصول إلي أفضل الحلول ، في أقل وقت ممكن .

وقالت ياسمين خميس ، إن الصناعة والتصدير ، يأتيان في مقدمة أولويات القيادة السياسية والحكومة ، وإن تنميةَ الصناعةِ وتعميقَها والنهوضَ بها ، هو الأملُ والرجاء ، في مستقبلٍ أفضل .

جاء ذلك خلال فعاليات النسخة الثالثة من قمة مصر الاقتصادية ، التي عُقدت اليوم بالقاهرة ، بحضور الدكتورة هالة السعيد ، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ، والدكتورة نيڤين جامع ، وزيرة التجارة والصناعة ، وجمع من الخبراء والمتخصصين ، وقادة الرأي .

وأضافت خميس : أن التصديرَ يأتي في قمة الهرم الاقتصادي ، فهو درةُ التاج ، وخيرُ شاهدٍ علي نجاح خطوات الإصلاح الاقتصادي ، وما يستتبعُ ذلك ، من توفير النقد الأجنبي ، وتقليل العجز في الميزان التجاري .

وقالت خميس : إنني أثمنُ الجهدَ الكبير الذي بذله الرئيس عبد الفتاح السيسي ، لرفع قدرات مصر الاقتصادية ، ومن ثم السياسية ، بالإنجازات الكثيرة ، التي سيتوقفُ التاريخُ عندها طويلاً ، وبالمشروعات التي تخطو مسرعةً ، معلنةً عن بناء حضارة جديدة ، ودولة حديثة ، وبالجهد المبذول لوضع منظومة حقيقية لتحفيز الصادرات ، وزيادتها لجميع دول العالم .

وقالت ياسمين خميس : إننى على يقين أن القادم أفضل ، يقين لا تقوده العاطفة وحدها ، بل العلم القائم على المعرفة والتحليل والتدقيق ، يقين يد فعنى قانعةً راضيةً ، إلى مواصلة العطاء ، والعمل مع الرئيس وحكومته ، يداً بيد لضخ المزيد من الاستثمارات ، والارتفاع بمعدلات التصدير ، وخلق فرص عمل جديدة .

لقد عبرت مصر ، ونما اقتصادها ، وستتحول الأحلام إلى حقائق ، ونبدأ فعلياً فى جنى ثمار ما بدأناه من إصلاحات .

وتوجهت ياسمين خميس ، بالشكر والتقدير ، لكل القائمين علي هذا المؤتمر المهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى