أقاليم ومحافظات

ندوة عن “التحول الرقمى للدولة المصرية ” لحزب المصريين الأحرار بالسويس 

ندوة عن “التحول الرقمى للدولة المصرية ” لحزب المصريين الأحرار بالسويس

 

كتب / أشرف الجمال

مشاركتا مع الدور المجتمعى والتوعوى والتطوعى الى جانب دورها المنوطة به سياسيا نظم حزب المصريين الأحرار بالسويس برئاسة ا. عادل فاضل شندى ندوة توعوية عن ” التحول الرقمى للدولة المصرية ” حاضر فيها الدكتور عبد الهادى النجار أستاذ التنمية البشرية والمستدامة وادارها الأستاذة سماح مهدى أمينة المرأة بالحزب وبحضور لفيف من السادة المسئولين عن امانات اللجان، ا. ميرفت اسامة مسئولة الأعمال الصغيرة والمتوسطة بالحزب ومن الإعلاميين والصحفيين والمهتمين بالشأن العام والخدمى والاجتماعى والتنموى

— وفى كلمته الافتتاحية للندوة رحب عادل فاضل بالحضور واهتمامهم بالتقدم والرقى من اجل حياة كريمة فى كل التخصصات والصناعات والمؤسسات والمجالات فى الدولة المصرية الجديدة والحديثة والرقمية والتى بدأت بالفعل بعد تطور وتحور فيروس كورونا المستجد وتغير سياسات ورأى وفكر الشعوب والمجتمعات واتجاهها إلى التحول الرقمى كمنظومة عالمية واحدة لتنمية وتطور الصناعات والإستثمار فى العالم تتخطى العقبات الطارئة من خلال التوعية المجتمعية للمواطن

— وتحدث دكتور عبد الهادى النجار عن أهمية وضرورة التعريف والتوعية المجتمعية بالمنظومة الرقمية للدولة المصرية الجديدة والحديثة والرقمية لمواكبة التطور العلمى والإلكتروني والتكنولوجى الرقمى لعصر السموات المفتوحة وانفتاح العالم على التحول الرقمى كفكر أبداعى وتمكين تقنى وتحسين الكفاءة وتقليل الأنفاق للدول وللمجتمعات وللمواطن

— كما تحدث دكتور عبد الهادى النجار عن تغير خريطة الوظائف فى العالم واندثار واختفاء بعضها وظهور وظائف تتناسب مع الوضع والعصر الجديد وتتطورة العلمى والإلكتروني والتكنولوجى الرقمى كوظائف المستقبل والعالمى وخاصتا بعد ظهور جائحة كورونا المستجد وتطوره وتحوره واجبار العالم على التغيير والتحول الرقمى فى التعليم ” التعلم عن بعد” وفى العمل عن بعد وفى التجارة الإلكترونية وفى التواصل والمشاركة والتفاعل الغير مباشر

— وأكد دكتور النجار على أن رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة من خلال البعد الاقتصادى والذى نجحت مصر فى عبوره خلال جائحة كورونا المستجد إلى جانب البعد البيئى والاعتماد على الطاقة النظيفة إلى جانب الاستفادة من اعادة التدوير المخلفات التى كانت تضر بصحة الإنسان والاهتمام بالريف المصرى من أجل حياة كريمة للمواطن المصرى إلى جانب تعظيم دور العدالة الاجتماعية والصحية والسياسية

— وفى نهاية الندوة تم فتح النقاش والحوار لكل مايشغل المواطن من ايجابيات وسلبيات المنظومة الرقمية للدولة المصرية الجديدة والحديثة والرقمية وتكريم السادة الحضور على الحضور ومتابعة الاهتمام بالندوة بالتفاعل والمشاركة الإجتماعية مع شرح حروف معانى ومفاهيم كلمة ” التحول الرقمى ”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى