الدين والحياة

واعظات الأزهر ينجحن في الحفاظ على تماسك الأسر الأقصرية

واعظات الأزهر ينجحن في الحفاظ على تماسك الأسر الأقصرية
الأقصر–حماده النجار السليمى
قام الأزهر الشريف منذ عهد قريب بتكليف عدد من خريجات الأزهر للقيام بمهمة العمل الدعوي تحت مسمى ( واعظات ) يعملن تحت مظلة مجمع البحوث الإسلامية، ويتواجدن فى كل الأماكن والمحافل ويخاطبن بنات جنسهن وكل مريد للعلم والتفقه فى الدين ؛ وقد نجحت جهودهن في الحفاظ على تماسك الأسر الأقصرية ودعم حقوق المرأة والطفل بالشرع والقانون ويشرف على نشاطهن الدعوي فضيلة الشيخ عمر سيد أبو خليل مدير عام وعظ الأقصر الأزهرية .
أوضحت الداعية سمر محمد حساني الواعظة بمنطقة الأقصر الأزهرية بأنه لا يقل دور واعظات الأقصر في توعية السيدات والفتيات أهمية عن دور أهل الوعظ من الرجال ، وذلك في الكثير من القضايا المهمة ، حيث يقمن بزيارات منزلية وندوات بالمدارس ولقاءات مباشرة مع النساء بالدواوين لتعريفهن بأمور الدين والدنيا ويشاركن في تثقيف المرأة الأقصرية لتفادي المشكلات التي قد تؤدي إلى تهديد استقرار الأسرة الأقصرية وزوال سعادتها ؛
وأنهن حصلن على دورات اتسمت بالمنهجية من خلال دراسة الموضوعات الفقهية والأحوال الشخصية التى جعلتهن ملمات بقضايا المجتمع بمنهج وسطي لا يتعصب لمذهب معين، ويلجأن فى بعض الفتاوى إلى الآراء المرجّحة فى بعض الحالات، ويكون الغرض منها الحفاظ على الأسرة وإعمال الصالح للفرد والمجتمع ،وهناك برامج توعية إلكترونية عبر الوسائل الحديثة والسوشيال ميديا لتنوير المرأة المصرية عامة يتولاها الواعظات ويحققن فيها نتائج إيجابية ملموسة .
فيما أكدت الداعية صفية عيد الواعظة بمنطقة وعظ الأقصر الأزهرية بأن حاجة المرأة دائما لبنت جنسها وقد فعل النبى صلى الله عليه وسلم ذلك عندما أتته امرأة تسأله عن غسلها من المحيض فأجابها فلما وجدها تحتاج إلى مزيد من الشرح وجهها إلى عائشة رضى الله عنها لتبين لها ما لم تفهمه. وهذا هو المنهج الذى يتبعه الأزهر الشريف الذى يسعى بدوره عن طريق الواعظات لتوصيل الخطط الدعوية والتوعوية ،وأهمية الدعوة النسائية بالغة ،
وذلك لتحقيق المزيد من الاستقرار النفسى والاجتماعى بين أفراد المجتمع ؛ ودعم حقوق المرأة والطفل والأسرة وفق الشرع والقانون ؛ تلك الحقوق التي أقرها الإسلام للزوج والزوجة، وكيفية الحفاظ على الكيان الأسري، واحترام حقوق المرأة وكرامتها الإنسانية، واستغلالِ طاقاتها المُهدرة كشريك أساسي للرجل في بناء الأسرة وصناعة النهضة ؛ ودور الواعظات واضح جداً في الرد على فتاوى وتساؤلات النساء وفي وحدة لم الشمل للحفاظ على تماسك الأسر المصرية ونشر ثقافة التسامح والتعايش السلمي ودعم الأخوة الإنسانية بين جميع البشر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى