الدين والحياة

الصبر .. من أخلاق النبى محمد صلى الله عليه وسلم

الصبر .. من أخلاق النبى محمد صلى الله عليه وسلم

حماده مبارك

الصبر : كان النبي الكريم أصبر الناس على الأذى، وكان يناله من الأذى ما ينال أصحابه في بداية البعثة في مكة المكرمة؛ فلا يصدّه ذلك عن دعوة الحقّ شيئاً، بل يزداد ثباتاً وجلداً وصبراً، فكان الصبر درعه المتين، يتحصّن به مستذكراً دعوة المولى عز وجلّ، له بالتزام هذا الخلق العظيم، حيث قال تعالى: (فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ).

وكلمّا احتشدتْ عليه الخطوب والكروب تسلّح بقول المولى -سبحانه-: (فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُوْلُوا الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ).

عُرف النبي صلى الله عليه وسلم، بصبره الكبير، وكان أصبر الناس في مواجهة الأذى الذي تعرض إليه في مكة المكرمة، حتى أكرمه الله تعالى وخرج منها إلى المدينة المنورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى