اخبار عربية

ندوة حوارية بعنوان الاستعمارية في الجولان السوري

ندوة حوارية بعنوان الاستعمارية في الجولان السوري
محمد نذير جبر
أقام حزب البعث العربي الاشتراكي بالتعاون مع الحزب الوحدوي الاشتراكي الديمقراطي ، ندوة حوارية تحت عنوان الاستعمارية في الجولان السوري، شارك فيها الباحث الدكتور فضيل حلمي عبد الله والأستاذ هاشم عيسى بإدارة الأستاذ محمد فايز قدورة
وذلك بحضور كل من السادة :
الأستاذ صلاح الغندور. أمين فرع دمشق للحزب الوحدوي الاشتراكي الديمقراطي.
الأستاذة خلود عدره آمين شعبة المدينة الخامسة لحزب البعث العربي الاشتراكي في مدينة دمشق
الأستاذ كمال البديوي عضو قيادة فرع دمشق أمين شعبة المزرعة.
الأستاذ رضوان كريم نائب رئيس اللجنة الشعبية الفلسطينية المناهضة للعدوان على سورية والمقاومة.
ممثلين عن الجبهة الوطنية التقدمية .
وعدد كبير من أعضاء وكوادر الحزبين وكوكبة من المهتمين بالشأن السياسي والاجتماعي والاقتصادي والثقافي.

بدايةً استهل الدكتور فضيل حلمي عبد الله حديثه بالتنويه لأسبقية مكانة الرواية لدى المجتمع الغربي عن العربي ولكنهُ أكدَ أن الروائي هو القادر على تحويل رؤيته الفكرية إلى محور تتشكل حوله الأحداث وينتصر لوجهة نظره وقناعاته ولفت إلى تفاعل الرأي العام في المجتمع بالقيم إزاء العمل الروائي، حيث أشار أن من هنا تأتي القيمة الجمالية كوسيلة معيارية للتوسط بين الرؤيا المعرفية والأداء الفني، ومن الاشكاليات التي تطرق لها الدكتور فضيل هل يستطيع الروائي السوري أن يتناول الجولان هذا المكان الذي يمثل قضية أرض وشعب هُجر من ديارهِ قسرًا ، كما لفت إلى عدد من الروايات المهمة التي تحدثت عن الجولان المحتل ومنها رواية صخرة الجولان للدكتور عقلة عرسان.

كما تحدث الأستاذ هاشم عيسى عن مكانة الجولان جغرافيا واقتصاديا والقرارات التعسفية في مسألة الضم والعدوان المستمر على اهلنا في الجولان . واكد على تمسك الحكومة والدولة السورية بتحريرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى