الشعر

ثلاثة كتب للدكتور سمير مراد

كتب : زيد الطهراوي
الإعلام بفوائد بلوغ المرام
تأليف الدكتور سمير مراد
كتاب ضخم بذل المؤلف فيه جهداً كبيراً في شرح أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم مستفيداً من جهود علماء أهل السنة كالعلامة الألباني و العلامة ابن العثيمين
يقول المؤلف الدكتور سمير مراد عن كتابه الإعلام بفوائد بلوغ المرام :
“….فهذا شرح لكتاب ” بلوغ المرام من أدلة الأحكام” للإمام الحافظ أحمد بن علي بن حجر العسقلاني الشافعي المولود (٧٣٣) و المتوفى(٨٥٢)من الهجرة ، عليه رحمة الله تعالى ،جعلته شرحاً سهلاً ، خصصت به عموم الناس ليدركوا أحكام الشرع بسهولة من غير تعقيد ، يصلح أن يقتنى في كل بيت ، و أن يدرسه كل إمام في مسجده.”
الكتاب مليء بالفوائد التي استنبطها المؤلف من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم و التي ظهر فيها اهتمامه بالفقه و خبرته الواسعة فيه
… ………………
تهذيب شرح العقيدة الطحاوية
للدكتور سمير مراد
سبب تأليف الكتاب :
ذكر المؤلف أنه قرأ كتاب شرح العقيدة الطحاوية لابن أبي العز الحنفي و أعجبه جمعه و سره منهجه ” فهو على الجادة و لا أزكيه ، رحمه الله رحمة واسعة ،” و لكن أزعج الدكتور سمير بعض ما ضمنه شارح العقيدة الطحاوية من بعض مسائل المنطق و الكلام ، مما لا تدركه عقول العوام ، و هم لهم إقبال على هذا الكتاب ، قال المؤلف : “لذا أحببت اختصاره ليسهل نواله”
و قد وضع الدكتور سمير مراد في بداية كتابه هذا رسالة (قواعد مهمة في فهم الإسلام) و هو كتيِّب صغير فيه أصول مهمة ” تبين لنا الطريق واضحاً لنسير عليه ، و لنكون على ما كان عليه الصحابة رضي الله عنهم من الدين و الإيمان و الأخلاق إجمالاً
و وضع المؤلف كذلك في بداية كتابه بعض التمهيدات و هي :
١- عقيدتي
٢-وقفات مع حديث الافتراق
٣- مهمات
………………….
رسالة في الدماء للنساء للدكتور سمير مراد
رسالة جمعها الدكتور سمير مراد في أحكام الحيض والنفاس والاستحاضة، جعلها مسائل تقريباً للناس عموماً، وللنساء خصوصاً، لكثرة ما يقعن فيه من أخطاء بسبب عدم علمهن بهذه الأحكام، وهي أحكام جليلة عظيمة القدر ، ذلك أن أحكام الدماء عند النساء تدخل في كثير من أبواب الفقه، لذلك كثرت أحكامها، الأمر الذي جعل هذا الباب من الفقه مجهولاً عند الكثيرين، وعسيراً على غيرهم
و أضاف المؤلف إلى كتابه هذا بحثاً في تحريم إتيان الزوجة في المحل الخبيث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى