الشعر

هاكتب الشاعر: عاطف محمد

قد تكون صورة لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏نص‏‏
هاكتب كلمة
هاكتب فكرة
هاكتب كل سلامي لبكره
هانده كل حروف النور
وارصصها فوق الفكرة
وألضم فيها سطر طويل
متعلق فيه القناديل
سطر بطول السما والأرض
متوضي وبيصلي الفرض
مش هاتوقف أبدا يوم
أني أدون واكتب ذكرى
عدت يوم شايله الأحداث
حر فى قلمي
حر الفكر
والأفكار بجمال البكر
هافضل اكتب واملا الكون
هايخطي كلامي العراقيل
والاقاويل
والفكر المتغطي بسرابيل
راح يهدم سد الممنوع
ولامرة أبدا هايجوع
وهايفضل دايما ينبوع
يبقى طوفان مايوقفه حد
أيوه بجد
جوه العتمه هاكتب برضه
رغم حصار الضلمة هاعدي
وازرع وردي ف كل مكان
أصلي نتاج مدن الأحلام
اللي دروبها مسفلته شمع
ولا تعرفشي أبدا دمع
كل أشجارها عايشه السمع
مليانة تفاح وزهور
والعمدان بت سقط نور
نور مش عادى
لونه يراضي
حتى الريح لو كانت قوة
مش ممكن أبدا تطفيه
ولا تستجرى يوم تداريه
هاكتب حلم بيبرق حلم
كل ثواني فيه من علم
واقع ماسك سيف العدل
عمره ماخلف أبدا ندل
ولا إرهابي وشه جبان
ولا بيتاحر بالأديان
هاكتب بالحبر المصرواى
اللى بحبه دايما ناوي
لونه مسكر مابيبهتشىي
مابيسكتشى
حبر تشمه تقوم شبعان
وتعافر مع كل الصعب
وتعلقه مشنوق فوق كدبه
وتعيشه أيام الرعب
هاكتب مليار كلمه وكلمة
جوه الوقت وجوه الغنوة
جوه صدها مليار قوة
هاكتب لوحة
منقوشه برسم الأجداد
فيها القرب مافيها بعاد
فيها موكب جاي بالنصر
كل طبوله زمن أسياد
كل الكون يطلب فى رضاهم
علشان يبقى تحت سماهم
موكب فيه فرسان بجياد
فارد كل رايات أمجاد
موكب يركع له الأبطال
ف هزيمة أركانه محال
هاكتب وصفة مااتوصفتش
وصفة فيها الرؤية رسالة
ماشية بقوة مش متشالة
ولا عاجزة تدافع عن روحها
ولا يقدر كائن يجرحها
حتى إن كان من ولد محال
هانسج من كلماتي قماش
كل ثواني فيه ينعاش
مهما يلف الوقت يعيش
مش من غش ولا من شاش
بعد سنين وسنين موجود
كل ثانيه ف عمره يجود
هاكتب حب ماجاش أساطير
ولا حلمت بيه الامامير
اللي جمالهم مالهوش زى
دايما نابض دايما حى
هاكتب حب بيعشق غيه
ولا كاتب قرب من ضيه
ولا شاعر عمره كتب زيه
أصل كلام الحب معايا
عطره وفكره وكل مافيه
جوه دفاتر روحي وقلبي
هاكتب لعب وهاكتب قرب
حبه سلام مع حبة صبر
هاكتب كل تاريخ فى بلادي
مين كان قائد
مين كان عادي
مين غطاها
ومين عراها
مين غماها
ومين وراها
مين من دمه
داب فى دماها
هاكتب أرض وفرض وصوت
مين بحياته منع الموت
عن أحلامها وعن أيامها
هاكتب جامع ويا كنيسه
هاوصف كل خطاوي حثيثه
وإن الكون بدأت خطواته
من أرضي الغالية المحروسة
هاكتب دين مزروع جوانا
مخلوط دايما جوه دمانا
بنخرجه….. الله يا آذان
مع أجراس من كل مكان
هاكتب فن وحركة وذوق
مع تحويجه
غروب وشروق
هاكتب نبض الناس الغالية
واوصف فيهم ثانية بثانية
هاكتب مصر
اد الكون…… وكل الدنيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى