أخبار مصرجمعيات ومؤسسات

“بنتبهدل”…مزراعي إسنا يطالبوا بعودة صرف السماد مرة أخرى من بلدهم بدلا من أرمنت

“بنتبهدل”…مزراعي إسنا يطالبوا بعودة صرف السماد مرة أخرى من بلدهم بدلا من أرمنت

 

 

كتبت_آمنة عبد الباري

يستغيث مزارعي إسنا بالمستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، وبالمسئولين،من معاناتهم الشاقة أثناء صرفهم السماد الخاص من قرية المريس التابعة لمركز ومدينة أرمنت،نظرا لبعد مسافتهم.

ويقول “سيد أحمد”،أحد مزارعي إسنا:” بنتبهدل علشان نصرف حصتنا بنروح من الفجر علشان نلحق نقف فى الطابور و نحصل على السماد قبل نفاذ كميته،ويا صرفنا يا مصرفناش ولو صرفنا فى نفس اليوم بنرجع العصر
“لافتا إلى أنه قد يعود الكثير منهم إلى بلده عقب بذله جهدا ومالا فى المواصلات،مرة آخرى بدون صرف،ويذهب ثاني يوم لمقر الجمعية ويعانى نفس المعاناة من أجل صرف حصته.

 

وأشار”محمد أحمد” أحد مزارعي قرى إسنا إلى أنه يملك فدانا واحدا ومن المفترض أن يصرف له 3 شيكارات من أرمنت فعقب صرفه لحصته يتصل بسائقا من بلده ويجعله يأتيه مخصوصا لحمل 3 شيكارات ويعطيه أجرة دور مخصوص من إسنا لأرمنت، لاستحالة قدرته على التنقل بهما فى المواصلات حتى يعود إلى منزله،موضحا أنه يبذل العديد من الأموال خلال صرفه لحصته، بينما لم يبذل قبل ذلك كل هذه المصروفات حينما كان يصرف سماده من إسنا لقرب المسافة.

 

وأوضح “حمدي حسن”أحد المزارعين أن السماد تقرر صرفه من أرمنت بداية من هذا الموسم بحجة أن أعمال الصرف تعيق طريق جمعية الغرب ،مشيرا إلى أنه يوجد ألف بديل غير أرمنت حيث أن مركز إسنا يعد أكبر مركز فى محافظة الأقصر وبه 28 قرية ونجوعها،فكان من المفترض صرف السماد بأى قرية من قرى إسنا شرقا أو غربا أو من المدينة نفسها بدلا من المعاناة التي نعانيها.

وطالب مزارعي مركز إسنا المستشار”مصطفى ألهم” محافظ الأقصر،والدكتورة أمل ،وكيل وزارة الزراعة بالأقصر،وغيرهم من المسئولين بعودة صرف السماد مرة أخرى من إسنا،نظرا لما يجدون من معاناة شاقة أثناء صرفهم لحصتهم من أرمنت،قائلين:”احنا بنتبهدل ومحدش حاسس بينا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى