مفالات واراء حرة

الفارق بين رجل أعمال وآخرين

الفارق بين رجل أعمال وآخرين

بقلم..مدوح عكاشة 

فى هذه الحقبة من الزمن نجد رجالا ربنا سبحانه وتعالى اختصهم لزيادة المال فى أيديهم هؤلاء لايعلمون أن الله يختبرهم بالمال الوفير .

 

نجد رجل ينتهز الفرصه ويقوم بالتجارة الرائجه مع الله ومع البشر يفعل الخير ويربح من هذا الفعل الكثير سواء المال أو الحسنات ويكسب دعاء الناس له . هذا الصنف من الرجال نجد الناس تبكى عليه عندما يرحل بكاءا شديدا لأنه كان يتقى الله فى عمله وفى المال الذى وهبه الله إياه . 

 

من أمثال هؤلاء الحاج محمود العربى وأخيه هذان رجلان تاجرا مع الله وقاما بفتح أبواب الرزق لآلاف من العاملين بمصانع العربى الشهيرة غير أنهما كانا يعملان الخير فى الخفاء . لذا نجحا فى الاختبار ونالا حب الله وحب الناس 

 

ونجد رجل آخر يكون المال نقمه عليه وليس نعمه ، لقد رسب فى الاختبار الذى وقع عليه ، ينسى فضل الله عليه ويتاجر فى الحرام ولايعطى الفقراء والمساكين مما وهبه الله له بل يقوم بدهس الفقير ويستغل ماله فى الرشوة كما حدث من رجال الأعمال فى وزارة الصحه القضيه الشهيرة حاليا .

 

ونجد رجل أعمال آخر يتظاهر بالبر والتقوى ويقوم بفتح ملجأ للأيتام ليتاجر بهم وبيعهم لمن يرغب فى شراء الرغبات المحرمه ويستغل البنات فى أفعال مشينه وإجبارهم على الرزيله وهتك اعراضهم امثال هذا الرجل رسب فى الامتحان مع الله .

 

اللهم اجعلنا ممن ينجحون فى اختبارات الله سبحانه وتعالى واهدى قومى فإنهم لايعلمون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى