جامعات وكليات

الجامعة المصرية الروسية تحتفل بتخريج دفعتين من كلية طب الفم والأسنان.

الجامعة المصرية الروسية تحتفل بتخريج دفعتين من كلية طب الفم والأسنان.
كتب : ماهر بدر
بحضور ممثلي مزارة التعليم العالي والشخصيات العامةاحتفلت “الجامعة المصرية الروسية” فى مدينة بدر، بتخريج “الدفعة الأولى2019، والدفعة الثانية 2020” للطلاب الذين تم منحهم درجة البكالوريوس من “كلية طب الفم والأسنان”، فى القاعة الكبرى بـ”مركز المنارة للمؤتمرات”،
والتى شارك فيها أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، وبحضور ممثلى وزارة التعليم العالى والبحث العلمى، ونخبة من رجال المال والأعمال، والشخصيات العامة وأولياء الأمور، برعاية الدكتور محمد كمال السيد مصطفى، رئيس مجلس أمناء الجامعة المصرية الروسية.
بدأ الاحتفال بطابور الخريجين ثم السلام الجمهورى وتلاوة أيات من القرآن الكريم، تلاه عرض فيلم قصير عن “كلية طب الفم والأسنان”، وفقرة فنية قدمها أحد الخريجين، والذى كان عضواً بفريق كورال “الجامعة المصرية الروسية” وتلى ذلك كلمات لرئيس الجامعة وعميد الكلية والضيوف.. وقدم رئيس الجامعة وعميد الكلية دروع الجامعة للسادة كبار الضيوف،
ثم ردد الخريجون قسم المهنة معلنين بدء مرحلة جديدة من حياتهم العملية، وتم تكريم العديد من أعضاء الهيئة المعاونة من “كلية طب الفم والأسنان”، والذين حصلوا على درجتى الماجستير والدكتوراه، وأوائل الدفعتين وفى نهاية الاحتفالية تم توزيع شهادات التخرج على خريجى الكلية من دفعتى (2019 و2020) وسط أطيب الأمنيات من الجميع لهم بمستقبل زاهر.
أكد الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية، أنه سعيد بتخريج “الدفعة الأولى2019، والدفعة الثانية 2020” فى “كلية طب الفم والأسنان”، ووجه خلال كلمته التحية لأولياء الأمور والأسر الموجودة بالقاعة الذين تعبوا وسهروا وانفقوا حتى يصلوا لهذه اللحظة، ويقدموا للمجتمع الطبيب الصالح المنتمى لوطنه وأهدى هذا الإنجاز لروح “الدكتور شريف حلمى” مؤسس الجامعة وأول رئيس لها، كما وجه التحية لكلية طب الفم والاسنان وقيادات الجامعة السابقة والحالية التى دعمت الكلية حتى تصل إلى هذا المستوى بعد سنوات قليلة من افتتاحها فى 2014.
طالب رئيس الجامعة المصرية الروسية، الخريجين بالإخلاص والتفانى ومواصلة البحث والتعلم؛ لمواكبة كل جديد فى مجال مهنتهم، والتواصل مع جامعتهم الأم.. مشيراً الى أن قيادات الجامعة ستكون سعيدة دائماً وفى استقبالهم، سواء للإستفادة من إمكانيات الدراسات العليا والبحوث والمكتبات أو أى دورات تكميلية تساعدهم فى سوق العمل مع بداية مشوارهم فى الحياة العملية وتحدياتها سواء أكانت على المستوى “المحلى، أو الدولى”.
من جانبه، أضاف الدكتور خالد توفيق، عميد كلية طب الفم والأسنان بالجامعة المصرية الروسية، أن الشهادات التى حصل عليها الخريجون اليوم من “الدفعة الأولى2019، والدفعة الثانية 2020″هى من أهم الوثائق التى سيحصلون عليها على الإطلاق فى حياتهم؛ لأنها ستفتح لهم أبواب النجاح فى الحياة العملية سواء أكانت داخل مصر أو خارجها.. مطالباً الخريجين الجدد بمتابعة كل ما هو جديد فى مهنتهم؛ لأن التكنولوجيا دخلت فى عالم طب الفم والأسنان بشكل كبير، وتمنى لهم النجاح بشكل مستمر فى حياتهم العملية.
وجه الدكتور هشام الهوارى، وكيل كلية طب الفم والأسنان بالجامعة المصرية الروسية، التهنئة للخريجين الجدد من الكلية، مطالباً إياهم القيام بدورهم فى بناء المجتمع، والإستمرار فى بذل الجهد والعطاء، لتظل راية الدولة خفاقة، بفضل جهود أبنائها النابغين الشرفاء من المجتهدين أمثالهم.. مطالباً منهم أن يتسلحوا بالعلم المقرون بالخلق القويم لأنه أهم عوامل نجاح المجتمع ورفعة شأنه، ووجه التهنئة لأولياء الأمور الذين ضحوا بكل غالً ونفيس للوصول لهذا اليوم الذى يجنون فيه ثمار جهودهم والإحتفال بتخرج أبنائهم.
فى ذات السياق، أشارت الأستاذة إكرام محمد عبدالحميد، الأمين العام للجامعة المصرية الروسية، إلى أن إدارة الجامعة تبذل جهوداً كبيرة لتحقيق الجودة فى كل جوانب الحياة الأكاديمية والبحثية والإدارية والأنشطة الطلابية طوال العام فى الكلية، وتقديم تجربة تعليمية مؤسسية ثرية تعتمد بشكل ناجح على التقنيات الحديثة، وطرح برامج تعليمية مميزة ومتطورة لأبنائها من الطلاب.. مشيدةً بالخريجين الجدد الذين لم يجتهدوا فى دراستهم وحسب، بل وأظهروا إصراراً وعزيمة على تحقيق طموحاتهم، رغم الظروف الصعبة التى تمر بها البلاد والعالم فى جائحة “فيروس كورونا” منذ أكثر من عامين وأثبتوا تفوقهم بالنجاح فى درجة البكالوريوس.
حضر حفل تخرج “الدفعة الأولى2019، والدفعة الثانية 2020″، كل من: “الدكتور طايع عبداللطيف مستشار وزير التعليم العالى والبحث العلمى للأنشطة الطلابية، الدكتور محمد الغمرى الشوادفى مستشار وزير التعليم العالى والبحث العلمى بالجامعة، الدكتور طارق صلاح الدين رئيس لجنة قطاع طب الأسنان بالمجلس الاعلى للجامعات، الدكتور محمد ضياء عميد كلية طب أسنان عين شمس، الدكتور مجدى بيومى و كيل نقابة أطباء الأسنان، الدكتور وليد حسن – رئيس الإدارة المركزية لطب الأسنان بوزارة الصحة،
مارات جاتين مدير عام المراكز الثقافية الروسية فى مصر، الدكتور شريف جاد رئيس الجمعية المصرية لخريجى الجامعات الروسية والسوفيتية، ومجموعة من عمداء كليات طب الفم والأسنان بالجامعات الحكومية والخاصة، ومجموعة من رجال الأعمال، وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة والشخصيات العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى