الدين والحياة

ذكري ميلاد الخاشع الباكي

ذكري ميلاد الخاشع الباكي

اليوم ذكرى ميلاد الشيخ محمد صديق المنشاوي، جزاه الله عنا خيرا
فإذا وصفناه عجز اللسان عن الوصف فهو الخاشع الباكي المبكي ريحانه القراء واميرهم قارئ القلوب رحمه الله عليه، أمير القلوب وقيثارة السماء الذي أخلص لله بالقرآن الكريم فرفعه الله سبحانه بالقرآن الكريم ..
ذلك المسافر من أثقال التراب إلى معارج الملائكة!
صوت غريب عتيق! إذا حزن كأنما يتنفس في صدر سيدنا يعقوب، وإذا خشع فكأنما يجلس في ظلال العرش، وإذا وعظَ فقرأ “قد خلت من قبلكم سُنَنٌ”، فكأنما يجلس فوق منبر الأزمنة ليقص على الناس مخبآت الحِكَم والأقدار، وإذا قرأ آيات البشارة فكأنما طمع في الفرح كله فصبه في ذبذبات صوته الحنون بلا بهرج ولا صخب ولا افتعال!
هو ذلك الصوت الأوَّاب الذي يقول لك: اجلس؛ فإن هاهنا قلبًا يتكلم بالقرآن، ولن يكون حالك بعد السماع مثل حالك قبلها أبدًا؛ إنه لينثر في حقول الصدور بذور الآخرة!
انه اميرالقلوب وقيثارة السماء قارى الجنة الشيخ محمدصديق المنشاوى الذي ولد في 20 يناير 1920 اللهم اسكنه الفردوس الأعلى من الجنان مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.
د عبدالعليم المنشاوي

تابع معنا على صدى مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى