الشعر

على صدر المشاعر ترتمي – بقلم الشاعرة نهى عمر

.. على صدر المشاعر ترتمي …
هذا يراعي يستجيب لمبدأي
من خافقي حِبرٌ، وَعقلي منجَمي
أٌبقي بيارقَ فكرتي ومَحبتي
بُركانُ نارٍ يُستَثارُ مِنَ الدَمِ
خيرُ القوافي يُستَنارُ بِزيتِها
مِن صَبر ِ بأسِ الثائرينَ بِعالَمي
بِيَدي أقودُ فَيالِقاً من أحرُفي
تنسابُ في صُحُف البياضِ كمرهمِ
أُذكي مَناطِقَ في العقولِ .. أَحُثُّها
لِنَشاطها بعدَ الخَدارِ سَتنتَمي ..
للبيتِ للأرضِ الحَبيبَةِ للزَجَلْ
تمضي .. عَلىَ صدرِ المَشاعِرِ ترتَمي
لا تُستَباحُ إذا وَعت وَتَفَكَّرَتْ
فَبَصائِرُ الحُكَماءِ خيرُ مُدَعِّمِ
لو قَصقَصوا ظُفري، وَأجنِحةَ القَلَمْ
أتَسلَّقُ النجماتِ .. نوراً أنتَمي
لِيشعَّ نورُ مجرّةٍ هِيَ أحرُفي
لِلحقِّ شَدوُ قَصائِدي، وَتَرَنُّمي
مَهما يَكونُ فلن أغلَّ قصائدي
لا لن أٌمزّقَ ذكرياتي .. أنغُمي
تلكَ الصِعابُ أَخوضُها مُتَيَقِّناً
شُلَّت مَيامِنُ خائني وَمُجَرِّمي
إطلِقْ خَيالَكَ واليَراعُ سلاحُه
وازرَعْ شُموسَ الخيرِ مثلَ المُغرَمِ
واخفِتْ لَظَى الأحزانِ فَهْيَ رَهيبَةٌ
واسْطُر دِماكَ .. بِكُلِّ دربٍ مَلحَمي
نهــــى عمــــر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى