أخبار مصر

محافظ أسيوط يوجه بمتابعة مشروعات المبادره الرئاسيه

محافظ أسيوط يوجه بمتابعة مشروعات المبادره الرئاسيه

خيريه الصباغ – أسيوط
وجه اللواء عصام سعد محافظ أسيوط قيادات المحافظة ورؤساء المراكز والقرى بمتابعة تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بمراكز وقرى المحافظة على أرض الواقع وذلك لتقديم كافة سبل الدعم الممكنة ورصد أية ملاحظات وتذليل العقبات للانتهاء من تلك المشروعات في المواعيد المقرر لها وفقاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية وخطة الدولة لتنمية الصعيد
لافتاً إلى أهمية التنسيق والتعاون بين كافة الجهات المنفذة للمشروعات فضلاً عن ضرورة الاستماع للمواطنين بتلك القرى والاستماع إلى طلباتهم ومقترحاتهم في تنفيذ هذه المشروعات تفعيلاً للمشاركة المجتمعية مشيراً إلى تكثيف ومضاعفة الجهود للإنتهاء من إنشاء وتطوير 136 وحدة صحية المستهدفة وفقًا لنظام التأمين الصحي الشامل لخدمة أهالي القرى والنهوض بالقطاع الصحي ورفع مستوى معيشة المواطنين وتوفير حياة كريمة لهم.
وفي هذا الإطار فقد تفقدت المهندسة فاطمة أحمد ابراهيم السكرتير العام المساعد للمحافظة عدد من الوحدات الصحية الصادر لها قرارات إزالة بقرى مراكز ديروط والقوصية ومنفلوط من بينها (الوحدات الصحية بببلاو والسراقنا والعوامر بالحوطا وجرف سرحان والمندرة بحري وقصر حيدر وكوم بوها بحري بمسارة ، وببني يحيى والوحدة الصحية التابعة للإدارة الصحية بديروط ،
والعزية التابعة للإدارة الصحية بمنفلوط) وذلك تمهيداً لإنشاء وحدات صحية جديدة بدلاً منها ضمن مشروعات القطاع الصحي بالمبادرة الرئاسية “حياة كريمة” والمشروع القومي لتطوير الريف المصري رافقها خلال الجولة الدكتورة ايمان على محمد منسق مشروع المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بمديرية الصحة ، ومحمود النجار رئيس مركز ومدينة ديروط ، ومحمد عبدالغني رئيس مركز ومدينة منفلوط ، وعدد من مسئولي القطاع الصحي بالمحافظة ورؤساء الوحدات القروية.
وأكدت السكرتير المساعد على استمرار ومواصلة الجولات الميدانية لمواقع الوحدات الصحية التي سيتم إنشائها بالقرى وفقاً للخطة الموضوعة وبناءاً على تعليمات اللواء عصام سعد محافظ أسيوط لمتابعة الأعمال وتيسير الإجراءات للإسراع في تنفيذ تلك الأعمال للارتقاء بمستوى خدمات البنية التحتية وتقديم خدمات أفضل للمواطنين بتلك القرى والمساعدة في تخفيف العبء عن كاهلهم لتوفير حياة كريمة لهم مشيرة إلى العمل على تحقيق أهداف المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بتغيير واقع حياة المواطنين على نحو أفضل خاصة في القرى الأكثر احتياجاً والمناطق المحرومة وتحسين الخدمات بها ورفع قدرات البنية الأساسية والتحتية من كل الجوانب الخدمية لتحقيق التنمية المستدامة.
يذكر أن المشروع القومي لتطوير الريف المصري ” حياة كريمة ” يستهدف 7 مراكز بالمحافظة خلال مرحلته الجديدة بإجمالي 149 قرية و894 تابع ويجري تنفيذ مشروعات بإجمالي 1500 مشروع بتكلفة اجمالية 25 مليار جنيه ويتولى جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بعدد 4 مراكز هي “ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب والفتح” ويتولى جهاز تعمير الوادى الجديد تنفيذ المشروعات بمركزى “منفلوط وديروط” ويتولى جهاز تعمير جنوب الصعيد تنفيذ المشروعات بمركز صدفا يتضمن تطوير شامل للبنية الأساسية والخدمات الاجتماعية والأوضاع الاقتصادية فضلًا عن تحسين أوضاع الفئات الأولي بالرعاية بتلك القرى والنجوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى