أخبار محلية

آليات تصميم الدورة المستنديه للمخازن

آليات تصميم الدورة المستنديه للمخازن

هبه الخولي / القاهرة

من منا لا يتمنى الوصول إلى أعلى درجات الإجادة في عملة ليتمكن من تحقيق النجاح لموقعه ، وليتم ذلك بصورة سليمة صحيحة فنحن في حاجة إلى الفهم الصحيح لأدق التفاصيل المرتبطة بالعمل وهو ما تسعى إليه المركزية لإعداد القادة تحت قيادة الدكتورة منال علام من خلال ورشة ” مسئولي المخازن ” والمنفذ بمقرها في مصر الجديدة حيث تناول الأستاذ إبراهيم سمير مسئول التطوير بالهيئة العامة للخدمات الحكومية الدورة المستنديه وعلاقتها بالمخازن ودورها في تقليل التكاليف وتوفير الوقت والجهد وعدم إهدار الموارد المتاحة مشيراً أن الدورة المستنديه في أصلها إجراءات تعكس حركة المستندات وتمثل المسارات التي تسير من خلالها وتتبعها الأمور المالية مشدداً على ضرورة التحقق من مدى دقة المستندات والبيانات وفحصها ، للمساهمة في قيد محاسبي ، وكل تلك الخطوات تتطلب دقة شديدة حتى لا يحدث أي نوع من الخلل في بناء المستندات مما يترتب علية اتخاذ القرارات بصورة صحيحة للوصول إلى تقليل التكاليف فهي المسئولة عن متابعة وتوثيق كافة المعلومات الخاصة بالسلع الموجودة داخل المخازن ، وما يتضمنها من عمليات مستنديه أخرى ، كالبيع والشراء ، كما تهتم أيضاً بضمان تطابق الموجودات الفعلية مع المسجلة ورقياً ، مع الرقابة على المخازن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى